شريط الأخبار

ممثل حركة الجهاد الاسلامي في لبنان: "المقاومة فعل تحرير الانسان وإزالة الظلم"

06:18 - 28 حزيران / يوليو 2011

ممثل حركة الجهاد الاسلامي في لبنان: "المقاومة فعل تحرير الانسان وإزالة الظلم"

فلسطين اليوم: غزة

ألقى ممثل حركة الجهاد الاسلامي في لبنان الحاج ابو عماد الرفاعي، اليوم الخميس، محاضرة حول مفهوم المقاومة بدعوة من جامعة فلسطين المفتوحة، (الجامعة الاميركية). أكد في مستهلها على أن المقاومة "فطرة إنسانية يندفع إليها الإنسان تلقائياً "عندما يجد نفسه" مطروداً من وطنه الذي عاش فيه، هو وأجداده آلاف السنين، إلى مخيمات البؤس والحرمان، بفعل عصابات إجرامية، مارست كل أنواع القتل والتصفية، وارتكبت أبشع المجازر، ومارست الاغتصاب، وروعت الأطفال، ونكلت بالشيوخ.. كيف يمكن لمن انقلبت حياته فجأة، وأصبح بلا وطن وبلا أمل، أن لا يقاوم؟..

وأكد أن إقامة الكيان الصهيوني فوق أرض فلسطين بقرار بريطاني، وبدعم أميركي "لوعد بلفور" يعتبر "أكبر وأبشع جريمة في التاريخ البشري المعاصر: أن يتم اغتصاب وطن لشعب أمام عينيه، ثم يقتل ويعدم عندما يعترض على ذلك".

واستعرض الرفاعي، المجازر التي ارتكبها العدو الصهيوني... وصولا الى حصار غزة وحرمان أكثر من مليون ونصف إنسان من مستلزمات الحياة الضرورية... واحتلال الضفة الغربية بالكامل... اضافة لآلاف الاسرى ومن بينهم مئات النساء والاطفال...

وردا على تساؤل عن عدم اللجوء الى الخيار السياسي والتوجه الى الامم المتحدة قال الرفاعي: ماذا فعلت الامم المتحدة ومجلس الامن في مواجهة حروب التدمير الصهيونية والمجازر الوحشية التي اقترفها العدو منذ اغتصابه فلسطين؟.. فالعدو لم ينفذ "قرارا واحدا صادرا عن مجلس الامن، ولم يلجأ الى استخدام القوة او التهديد بها من اجل فرض قراراته عليه، والفيتو الاميركي جاهز لاسقاط كل قرار يدين هذا الكيان...". واكد على ان خيار المفاوضات الذي تلتزمه السلطة الفلسطينية منذ عشرين عاما لم يجن اية نتيجة تذكر...

وختم الرفاعي بالقول "إن معركتنا في حركة الجهاد الإسلامي ضد الكيان الصهيوني ليست معركة ضد الشعوب الغربية، ولا حتى ضد اليهود الذين لم يشتركوا في احتلال أرضنا وتشريد شعبنا"..

ودعا الرفاعي المشتركين في الجامعة الفلسطينية الى لعب دورهم المطلوب في "تعرية المشروع الصهيوني، وكشف زيف ما يقدمه الإعلام الغربي، ونصرة المظلومين، والضغط على حكوماتكم لتغيير سياساتها، والوقوف في وجه أطماع الشركات الاستعمارية"... مؤكدا لهم "إن معركتنا واحدة ومشتركة، هي معركة الحرية والإنسانية، هي معركة إزالة الظلم وتحقيق العدل.. فهذا هو مفهومنا في حركة الجهاد الإسلامي للمقاومة.. إنها فعل تحرير الإنسان وإزالة الظلم".

انشر عبر