شريط الأخبار

"إسرائيل" تجري تدريبات لاحتمال توتر على الحدود مع سوريا في أيلول

12:37 - 27 حزيران / يوليو 2011

"إسرائيل" تجري تدريبات لاحتمال توتر على الحدود مع سوريا في أيلول

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

ذكرت تقارير إخبارية صهيونية اليوم الأربعاء أن قوات الاحتلال تجري تدريبات استعدادا لسيناريو محتمل لانتشار قوات سورية على الحدود في الجولان ومحاولة الدفاع "فعليا" عن المحتجين الذي سيحاولون التسلل إلى "إسرائيل" بعد توجه السلطة الفلسطينية إلى الأمم المتحدة في أيلول (سبتمبر) لطلب الحصول على عضوية لدولة فلسطينية على حدود عام 1967 .

وذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" أن الجيش يستعد لاحتمال نشر جنود سوريين على الحدود والدفاع عن من سيحاولون التسلل إلى هضبة الجولان المحتلة خلال المظاهرات المتوقع خروجها "بعد الإعلان الفلسطيني أحادي الجانب بإقامة الدولة".

وكان متظاهرون فلسطينيون قد اجتازوا السياج الحدودي عند بلدة مجدل شمس في الجولان في 15 ايار (مايو) مايو الماضي ، وبعدها بأسابيع حاول المتظاهرون الاجتياز مرة أخرى إلا أن الجيش الإسرائيلي تمكن من صدهم بعد مقتل أكثر من 20 شخصا وفقا لتقارير إعلامية سورية.

وأوضح ضابط صهيوني للصحيفة: "قد نواجه مدنيين يحاولون تنظيم مظاهرة ثم ينضم إليهم الجيش بدعوى حماية النظام للمدنيين".

ورجحت الصحيفة أن يقوم جيش الاحتلال بنشر دبابته وجنوده بطول الحدود لمنع ما أسمته "بانتهاك سيادة إسرائيل" ومواجهة القوات السورية إذا تطلب الأمر.

وأوضح مسؤول عسكري للصحيفة أن: "الهدف الأول سيكون منع تصعيد الموقف ومحاولة نزع فتيل التوترات قبل أن تتحول إلى صراع أكبر".

انشر عبر