شريط الأخبار

الحافى: 450 ألف مواطن يتلقون مساعدات من الشؤون الاجتماعية

03:36 - 25 كانون أول / يوليو 2011


الحافى: 450 ألف مواطن يتلقون مساعدات من الشؤون الاجتماعية

فلسطين اليوم: رام الله

قال المدير العام في وزارة الشؤون الاجتماعية أكرم الحافى أن عدد المستفيدين من إعانات الوزارة بلغ حتى النصف الثاني من العام الجاري 450 ألف مواطن يعيشون تحت خط الفقر، مؤكداً بأن وزارته ماضية في برامجها التطويرية والخدماتية للمواطنين رغم حملة التشهير والتضليل التي تتعرض لها الوزارة، داعيا من يقوموا بتلك الحملة إلى تكليف أنفسهم عناء زيارة الوزارة والاطلاع على برامجها ولو لمرة واحدة.

وأشار إلى أن تلقي عدد من الموظفين داخل الوزارة مساعدات مالية لمرة واحدة جاء ضمن الأنظمة واللوائح الداخلية مستغرباً اتخاذ البعض تلك البادرة الإنسانية كمدخل للتشهير بالوزارة.

وتساءل الحافي في تصريح له وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، قائلاً :"هل تلقى عائلة موظف داخل الوزارة تم اعتقاله وتحطيم أثاث منزله من قبل الاحتلال الإسرائيلى تعويضا لا يتجاوز ربع الأضرار التي لحقت بمنزله هدرا للمال العام؟!.

وارجع الحافى حملة التشهير والتضليل التي تتعرض لها الوزارة إلى أسباب شخصية تتعلق برغبة البعض في تسخيف انجازات غيرهم. وقال:" إن على من يجيدون لعبة الجلوس على مقاعدهم دون انجاز يذكر مراجعة ضمائرهم ومحاسبة أنفسهم بدلاً من محاولة النيل من مؤسسة وطنية يستفيد من خدماتها مئات آلاف من المعوزين والفقراء.

وأكد الحافى أن توسعاً كبيراً شهده البرنامج الوطني للمساعدات في الوزارة خلال العاميين الماضيين بحيث تضاعفت عدد الأسر المستفيدة من برامج المساعدات النقدية ثلاثة أضعاف ما كانت عليه قبل عامين   وأن اتفاقية جديدة تم إبرامها مؤخراً لمساعدة الأسر الفقيرة المحرومة بقيمة 60 مليون دولار سيستفيد منها حوالي 12 ألف أسرة فقيرة مسجلة لدى وزارة الشؤون الاجتماعية بواقع 3000 أسرة سنوياً سيتم منحها قروضا لإنشاء مشاريع صغيرة مدرة للدخل خاصة فيها.

وعن المساعدات الغذائية وخدمة التأمين الصحي التي تقدمها الوزارة قال الحافى:" إن 45 ألف أسرة تتلقى كل ثلاثة أشهر سلة غذائية بقيمة 100 دولار للسلة الواحدة وان 70 ألف أسرة تتلقى تأمينا صحيا بقيمة 50 شيكل شهريا.

وعن القروض التي تقدم لذوى الإعاقات قال الحافى:"إن الوزارة قامت بتقديم قروضا شخصية لأكثر من 300 معاق وان اتفاقية جديدة تم التوقيع عليها بقيمة 5،8 مليون دولار لمنح تلك الفئة قروضا سيجرى تنفيذها خلال الأعوام الثلاث القادمة مشيرا إلى أن الوزارة نجحت وبالتعاون مع الجهاز المركزي في تنفيذ أول مسح متخصص على مستوى المنطقة العربية للأشخاص ذوى الإعاقة سيستخدم في تصميم وتنفيذ مشروع بطاقة المعاق للأشخاص ذوى الإعاقة.

وقال الحافى إن الوزارة نجحت في تخصيص خمسة دونمات في مدينة نابلس لبناء أول مركز متخصص لشديدي الإعاقة من كبار السن إضافة إلى افتتاح مركز الشيخة فاطمة للمعاقين ومركز تأهيل الشبيبة في الخليل.

وعن اتهامات البعض للوزارة بعدم الشفافية قال الحافى : إن مجموعة من المجالس واللجان الوطنية تم تشكيلها، لتعزيز نهج الشراكة والشفافية في عمل الوزارة مع كافة الفئات وعلى رأسها المجلس الاستشاري لقطاع الحماية الاجتماعية، والمجلس الأعلى للأشخاص ذوى الإعاقة ولجنة عدالة الأحداث وغيرها من اللجان إضافة إلى تطوير مجموعة من اللوائح والأنظمة الناظمة لعمل الوزارة لمختلف الفئات والخدمات التي تقدمها الوزارة مؤكدا بان أبواب الوزارة مشرعة أمام جميع الجهات الرقابية بمن فيهم الأشخاص الذين يحاولون النيل من الوزارة لأسباب لا علاقة لها بالفقراء أو حتى بالمصلحة الوطنية.

انشر عبر