شريط الأخبار

قراقع يطالب بوضع قضية الأسرى على جدول أعمال المجلس المركزي

12:12 - 25 كانون أول / يوليو 2011


قراقع يطالب بوضع قضية الأسرى على جدول أعمال المجلس المركزي

فلسطين اليوم _ رام الله

وجه وزير الأسرى في حكومة رام الله عيسى قراقع رسالة إلى رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون، يطالب فيها بوضع قضية الأسرى والإجراءات التعسفية الوحشية بحقهم بعد خطاب رئيس وزراء إسرائيل الأخير بنيامين نتنياهو على جدول أعمال المجلس المركزي الذي سيعقد يوم الأربعاء المقبل في مدينة رام الله.

 

وقال قراقع، في بيان للوزارة اليوم الإثنين، إن إعطاء غطاء سياسي "إسرائيلي" للعدوان على حقوق الأسرى وكرامتهم وشن هجمة غير مسبوقة عليهم يحتاج إلى رد سياسي وموقف واضح من هذه الإجراءات الخطيرة، وتحريك كافة مؤسسات المجتمع الدولي الأهلية والرسمية من أجل العمل على وقف الإجراءات الإسرائيلية الخطيرة بحق أسرانا في السجون.

 

وأشار إلى أن إدارة السجون "الإسرائيلية" قامت بفرض عقوبة على القائد الأسير مروان البرغوثي بـ21 يوما في زنازين انفرادية، على ضوء الهجمة الأخيرة على غرف وأقسام المعتقلين على يد قوات 'نحشون'، وإلى اقتياد عدد من الأسرى إلى التحقيق وإلى الزنازين بحجة وجود أجهزة خلوية في السجن.

 

وقال قراقع: إن استهداف مروان البرغوثي هو استهداف سياسي يأتي في سياق عزل ومعاقبة قيادات الحركة الأسيرة ونوابها، حيث وصل عدد الأسرى المعزولين إلى 19 أسيرا.

وأضاف: إن معاقبة مروان وحصاره جاءت بعد دعوته إلى مسيرات مليونية لدعم استحقاق أيلول والتوجه الفلسطيني إلى الأمم المتحدة.

وتابع: إن إدارة السجون لم تجد أي جهاز خلوي مع مروان الذي استنكر هذه الهجمة وهذه العقوبات غير القانونية وغير المنطقية، واعتبر أن الهجمة على الأسرى هي إعلان فشل سياسي وتدنٍ أخلاقي لحكومة إسرائيل" ومحاولة للضغط على الشعب الفلسطيني أمام استحقاق أيلول والتوجه للأمم المتحدة للاعتراف بدولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشريف.

انشر عبر