شريط الأخبار

جيش الاحتلال يهاجم مسيرة الأسرى في النبي صالح

06:16 - 22 حزيران / يوليو 2011

جيش الاحتلال يهاجم مسيرة الأسرى في النبي صالح

فلسطين اليوم – نابلس

هاجمت قوات الاحتلال، ظهر الجمعة، مسيرة النبي صالح الأسبوعية التي انطلقت تضامنا مع الأسرى في سجون الاحتلال واستكمالا لنهج المقاومة الشعبية الرافض لوجود الاحتلال والمطالب برحيله، فتمثلت سجون الاحتلال بمجسم كبير لسجن تحيط به قيود وسلاسل ومحبوس بداخله عدد من الشبان ليجسد ولو جزءا صغيرا من واقع معاناة الأسرى داخل سجون الاحتلال ، وردد المشاركون في المسيرة هتافات مطالبة بتحرير الأسرى ورحيل الاحتلال .

هذا الأمر لم يرق لجنود الاحتلال الذين كعادتهم لم يكتفوا بالانتشار الكثيف في محيط القرية وداخلها واحتلال المنازل وإغلاق الطرق بل زادوا على ذلك بقمع المسيرة الأسبوعية السلمية مطلقين عليها وابلات من قنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية والرصاص المطاطي ما أدى إلى إصابة العشرات، ورغم ذلك لم يستطع الاحتلال ان يرهب المتظاهرين الذين واصلوا تظاهرهم وصمودهم أمام الهجمة الصهيونية، واعتقلت قوات الاحتلال القيادي في المقاومة الشعبية إياد التميمي واعتدت عليه بالضرب قبل تقييده واقتياده إلى جهة مجهولة، وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل المواطن ياسر التميمي وحولته إلى ثكنة عسكرية.

من جهتها، أكدت حركة المقاومة الشعبية ضرورة الإسراع في تبني إستراتيجية وطنية والخروج ببرنامج نضالي قادر على وقف الهجمة الشرسة التي تشنها مصلحة السجون الإسرائيلية ضد أسرانا البواسل بعد خطاب رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو الذي عبر عن مدى بشاعة الاحتلال.

 

انشر عبر