شريط الأخبار

حماس تدعو فتح للضغط على عباس للتخلي عن فياض

12:42 - 20 حزيران / يوليو 2011

حماس تدعو فتح للضغط على عباس للتخلي عن فياض

فلسطين اليوم- وكالات

دعت حركة المقاومة الاسلامية حماس الأربعاء، حركة فتح للضغط على الرئيس الفلسطيني محمود عباس لإتمام المصالحة، بعد إقرار قيادي بالحركة أن التمسك بترشيح سلام فياض لرئاسة الحكومة هو الذي يعطل التنفيذ.

وقال القيادي بحماس صلاح البردويل "تصريحات (رئيس الكتلة البرلمانية لحركة فتح ورئيس وفدها لحوار المصالحة) عزام الأحمد حول تعطيل رئيس السلطة محمود عباس للمصالحة، تؤكد مصداقية رغبة حماس بإتمام المصالحة الفلسطينية".

وحث حركة فتح على ممارسة ضغوط على عباس للتراجع عن موقفه لإتمام المصالحة، وقال "المطلوب من حركة فتح تجميع قواها للضغط على عباس للتراجع عن هذا العناد ولإيجاد آليات للخروج من الأزمة والعودة لنصوص الإتفاق حرفياً"، مؤكداً أنه من غير المعقول نسف نصوص اتفاق بقيت الفصائل على اعدادها شهورا.

ونقلت صحيفة الحياة السعودية من لندن الأربعاء عن الأحمد قوله إن إصرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس على "ترشيح سلام فياض لرئاسة الحكومة خلال الفترة الإنتقالية يعطل المصالحة الفلسطينية".

 

وقال البردويل "شهد شاهد من اهله، تصريحات الأحمد تؤكد مصداقية ما ذهبنا إليه دائماً بأن الإصرار على اسم وشخصية محددة بغض النظر عن ماهيتها ينافي روح الإتفاق الذي يقوم على التوافق".

 

وشدد على أن حماس "لديها الرغبة الكبيرة لإتمام المصالحة"، لافتاً إلى أن حركته تشعر بوجود "تلكؤ واضح بتطبيق الإتفاق من قبل حركة فتح من خلال وضع شروط تعجيزية كفرض اسم سلام فياض على المصالحة".

 

وكان الأحمد طالب أيضاً بـ "عدم السماح أن تكون مسألة الأسماء حائلاً وعائقاً بوجه إنجاز المصالحة"، وانتقد بعض الفلسطينيين الذين يرون أن فياض قادر وحده أن يأتي بالأموال إلى السلطة، "لأن أموال الدعم لا تتوقف على فياض ولا غيره".

 

ورأى أن "الدول لا تبني علاقاتها على شخص بعينه"، مضيفاً "قد نفاضل بين الأشخاص لكن قطعاً الأمر لا يمكن أن يكون مقتصراً على شخص من دون غيره".

 

 

انشر عبر