شريط الأخبار

الأوساط الشبابية بغزة تُطالب هنية بتنفيذ قراراته المتعلقة بالشباب.

10:37 - 20 تشرين أول / يوليو 2011

الأوساط الشبابية بغزة تُطالب هنية بتنفيذ قراراته المتعلقة بالشباب.

فلسطين اليوم _ غزة

رحبت الأوساط الشبابية في قطاع غزة بقرارات رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية بغزة إسماعيل هنية  والتي نصت على ضرورة وجود بنك تنموي للشباب، إضافة إلى تخصيص مليون دولار أمريكي للشباب المقبلين على الزواج، وتعيين مستشار لشؤون الشباب تابع لرئيس الوزراء، وتشكيل هيئة استشارية شبابية.

 

وقد جاءت قرارات هنية خلال اجتماعه برواد المجتمع الفلسطيني من الشباب في مركز رشاد الشوا بغزة.تلبية لمطالب الشباب في إعادة الدور للشباب الفلسطيني في مجال صناعة القرار إلى جانب تضمين الشباب الفلسطيني في عملية التنمية المجتمعية.

 

من جانبها دعت الأوساط الشبابية هنية إلى سرعة تطبيق القرارات على أرض الواقع خلال الفترة القليلة القادمة، في محاولة للوصول إلى حلٍ أمثل لمشاكل الشباب وترجمتها واقعاً ملموساً يلبي طموح وتطلعات الشباب الفلسطيني.

 

يُذكر أنه تم التوافق من قبل مجموعة شبابية إطلاق حملة من أجل تسريع تنفيذ القرارات، وقد سمت المجموعة المهندس محمد حسنة كمرشح لها لمنصب مستشار رئيس الوزراء لشؤون الشباب لمهنيته وكفاءته كأحد وسائل الضغط لسرعة تنفيذ القرار، ودعت المجموعة رئاسة الوزراء لتبني مواقفها والمسارعة إلى التطبيق، كما دعت المجموعة حسنة لقبول التكليف.

 

يذكر أن المهندس محمد حسنة يشغل منصب ممثل منظمة العون الإسلامي في قطاع غزة (منظمة المؤتمر الإسلامي سابقاً)، وهو منسق مبادرة تشكيل حكومة الظل الشبابية، ومدرب تنمية بشرية ويتمتع بحضور قوي في الأوساط الشبابية.

 

وتحاول المجموعة من خلال التوافق على اسم المرشح إلى إيصال رسالة مفادها " نريد التقدم خطوة إلى الأمام، التوافق من باب الضغط لا الفرض، وعلى من يجد في نفسه الكفاءة أن يتقدم.

 

انشر عبر