شريط الأخبار

الاحتلال يستعد لهدم جماعي لمنازل المواطنين بالقدس المحتلة

01:31 - 17 حزيران / يوليو 2011

الاحتلال يستعد لهدم جماعي لمنازل المواطنين بالقدس المحتلة

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أكد مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية اليوم الأحد، أن سلطات الاحتلال الصهيوني تستعد لموجة هدم جماعية لمنازل المواطنين في القدس المحتلة.

وأوضح المركز في تقرير له، أن ""موجة تصعيد" إسرائيلية قادمة هي الأخطر والأوسع نطاقا ضد المقدسيين خلال الشهور القليلة القادمة، والمتوقع أن تبلغ ذروتها في شهر أيلول القادم، على حد تقدير المركز.

وقال مدير المركز زياد الحموري أن المعلومات التي توافرت لديهم، تشير إلى عمليات هدم كبيرة ستنفذ خلال الأسابيع القليلة القادمة، علما بأن الموجة الأولى من عمليات الهدم هذه بدأت أمس السبت في محيط المدينة بهدم منازل ومنشآت في حي الخلايلة من أراضي بلدة الجيب شمال غرب القدس، وفي بلدة صورباهر جنوب المدينة.

وأرغم المواطن رمضان خليل دبش على هدم ما تبقى من إضافة بناء كان شيدها على مبنى قائم أصلا، وهدم نصف هذه الإضافة قبل بضعة أشهر.

وأضاف الحموري قائلا:" يبدو أن قرار المحكمة الإسرائيلية اليوم بخصوص هدم وتغريم، وتأجيل النطق بقرارات هدم منازل 16 عائلة في حي البستان مؤشر على حملة قادمة من الهدم تتركز في محيط البلدة القديمة، ربما تتم قبل أيلول أو بعد عيد الفطر".

ورجح الحموري أن تستغل إسرائيل انشغال العالم باستحقاقات أيلول لتصعد في سياسة الهدم، وسحب الإقامة من مزيد من المقدسيين، وتوسيع رقعة الاستيطان اليهودي في قلب الأحياء الفلسطينية في المدينة المقدسة كما حدث في رأس العمود والشيخ جراح مؤخرا.

وفي حين يُخشى على حقوق إقامة عشرات آلاف المقدسيين المقيمين في مناطق خارج جدار الفصل العنصري، بسبب إجراءات وشيكة تتعلق بحركة تنقل هؤلاء وإقامتهم في مناطق باتت عمليا خارج الحدود البلدية المصطنعة للقدس.

وجاءت تصريحات الحموري تعليقا على قرارات أصدرتها المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس المحتلة اليوم بحق 16 مواطنا من أصحاب المنازل المهددة بالهدم في حي البستان ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى.

وأصدرت المحكمة أوامر بهدم منزل المواطنة نهلة مصطفى الرويضي، في حين خولت البلدية بهدم منزل المواطن عمر عبد المجيد أبو رجب، وتغريمه بمبلغ 25 ألف شيكل.

وفي هذه الأثناء قررت تأجيل إصدار قرار هدم بأثر رجعي بحق منزل المواطن اسحق موسى بدران، وفرض غرامة مالية عليه بقيمة 60 ألف شيكل، ، وتقديم لائحة اتهام بالبناء غير المرخص بحق المواطن موسى محمود عودة، وفرض غرامة مالية عليه تحدد قيمتها لاحقا.

وأصدرت أمر هدم لمنزل المواطن محمد حسن الرويضي، وغرامة مالية عليه بقيمة 25 ألأف شيكل، فيما أجلت محاكمة رائد حسين بدران إلى السابع عشر من تموز الحالي.

و إضافة إلى ذلك تقرر تأجيل النطق بقرارات هدم وغرامة إلى الخامس عشر من أيلول القادم بحق كل من: نعيم محمد الرويضي، هشام حمدان قراعين، وليد الرجبي، رستم أبو رجب، محمد عطية مراغه، مهران الرجبي، صلاح أبو شافع، وعدنان أبو اسنينه.

وأجلت المحكمة النظر في قضية منزل المواطن فخري أبو دياب إلى الحادي عشر من أيلول القادم، وسميرة الرويضي، وحسن الرويضي، إلى الخامس من تشرين أول القادم.

 

 

 

انشر عبر