شريط الأخبار

الاحتلال يلمح لإبعاد عشرات “الناشطين” عن القدس

08:36 - 16 تموز / يوليو 2011

الاحتلال يلمح لإبعاد عشرات “الناشطين” عن القدس

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

كشفت شخصيات مقدسية اعتبارية وناشطة وعاملة في المدينة المقدسة من مختلف التيارات والانتماءات السياسية النقاب عن تلويح مخابرات الاحتلال للتهديد بإبعادهم عن القدس على خلفية نشاطاتهم فيها.

جاء ذلك خلال استدعاء مخابرات الاحتلال لهذه الشخصيات في فترات متفاوتة في الآونة الأخيرة، أبلغتهم خلالها برسائل وتهديدات مبطنة مفادها بأنه “إن لم يغيروا سلوكهم وتصرفاتهم, ويوقفوا نشاطاتهم، فإنه سيتم إبعادهم خارج القدس في شهر أيلول القادم.

وكانت مصادر موثوقة، وبعض الدبلوماسيين الأجانب، ومؤسسات حقوقية أكدت في وقت سابق أن سلطات الاحتلال أعدت قائمة تضم 384 مواطنا مقدسيا من الناشطين والسياسيين والشخصيات الاعتبارية والوطنية في القدس لإبعادهم عن القدس، وأن وزير أمن الاحتلال الداخلي وافق على هذه الخطوة, وترك أمر تنفيذها بيد أجهزة الأمن والمخابرات لتحديد المكان والزمان, حسب الضرورات الأمنية والدولية.

من جهتهم أكد نواب القدس المهددين بالإبعاد بأن ذلك خطوة صهيونية لإفراغ القدس من الشخصيات والقيادات التي تدافع عن المدينة وتكشف مخططات الاحتلال التهودية وتعمل على احباطها. وتابع نواب القدس: ” الاحتلال يهدف أيضاً لزرع الخوف والرعب في نفس كل من يحاول الدفاع عن المدينة، عوضاً عن كون تلك الخطوة خرق فاضح للحقوق والحريات من قبل من يدعي الديمقراطية وذلك يدلل على مدى عمق عنصرية الاحتلال تجاه السكان العرب والمسلمين في القدس”.

انشر عبر