شريط الأخبار

ضابط صهيوني لا يستبعد أن يستخدم المستوطنون السلاح ضد الجيش

06:45 - 16 أيلول / يوليو 2011

ضابط صهيوني لا يستبعد أن يستخدم المستوطنون السلاح ضد الجيش

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

جلبت تصريحات ما يسمى بـ "قائد تشكيلة الضفة الغربية" في جيش الاحتلال العميد "نيتسان ألون"، سخط وغضب المستوطنين ورجال اليمين المتطرف في "إسرائيل" عليه.

هذا وقد قال العميد "الون"، "ليس خيالياً أو وهماً أن يستخدم المستوطنين النار ضد جنود الجيش الإسرائيلي".

وأضاف، "إن سيناريو إطلاق المستوطنين النار على جنود الجيش الإسرائيلي خلال تنفيذهم لأوامر إخلاء النقاط الاستيطانية ليس خيالي بل وارد".

وفي ردود فعل أولية قال "باروخ مارزال" احد رجال اليمين المتطرفين في "إسرائيل"، أن" العميد يحرض ضد المستوطنين ويهدر دمنا".

ولفتت صحيفة معاريف إلى أن علاقات متوترة تربط العميد ألون بالمستوطنين على اثر سلسة من التصريحات أدلى بها العميد ضدهم.

وأوضحت الصحيفة انه مع ذلك تحدث العميد ألون بتحفظ شديد حول إخلاء النقطة الاستيطانية "متسبية يتسهار" والتي ستخرج إلى حيز التنفيذ نهاية العام الجاري بأمر من المحكمة العليا الإسرائيلية.

يذكر أن تصريحات سابقة للعميد ربط فيها بين حادث مستوطنة "اتمار" الذي أسفرت عن مقتل عائلة "فوغل" الإسرائيلية، وبين عمليات جبي الثمن التي يقوم بها المستوطنين ضد الفلسطينيين، دفعت المستوطنين لتنظيم مظاهرة أمام منزله وعرقلة حركة سيارته خلال توجه لمفترق تفوح في ذلك الوقت.

وقال "افراهام بنيامين" المتحدث باسم مستوطنة يتسهار، "أن الفتة الإعلامية التي تتهم المستوطنين بالعنف ضد العميد ألون ما هي إلا حملة دعائية ضمن محاولة اقتلاع الاستيطان والذي يحاول "باراك" تقديمه وكأسلوب لإحياء الجثة السياسية لحزبه الجديد عتسمئوت".

وقلل المتحدث من هذه التصريحات قائلاً، "قبل كل محاولة لاقتلاع الاستيطان يهتم القادة الكبار بتوزيع تقديرات وضع تحذر من إمكانية استخدام المستوطنين للعنف ضد جنود الجيش الإسرائيلي".

 

 

انشر عبر