شريط الأخبار

زعيم كبرى القبائل اليمنية يتهم السفير الأمريكي بـ"حكم اليمن"

09:13 - 16 تشرين أول / يوليو 2011

زعيم كبرى القبائل اليمنية يتهم السفير الأمريكي بـ"حكم اليمن"

 فلسطين اليوم-وكالات

اتهم الشيخ صادق الأحمر زعيم حاشد، كبري القبائل اليمنية، الرئيس علي عبد الله صالح بالوقوف وراء ما أسماه “تفريخ” تنظيم القاعدة في اليمن، وأشار إلى أن عناصر من تنظيم القاعدة توجد في مجمع دار الرئاسة ومنخرطة ضمن قوات مكافحة الإرهاب، وأن 16 من أصل ال 32 من أعضاء القاعدة الذين فروا من سجن تابع لجهاز الأمن السياسي (المخابرات اليمنية) بصنعاء في عام ،2003 يقطنون حالياً في عدد من الفلل المملوكة لمؤسسة الرئاسة في الحي السياسي بصنعاء  .

وأشار الأحمر في مقابلة متلفزة بثتها فضائية “سهيل” المعارضة، إلى أن “نظام الرئيس علي صالح ينازع الرمق الأخير، وأن تكريس صالح للمال العام في توظيف البلاطجة لمناهضة الثوار الشباب والثورة،إلى جانب المواقف السلبية للشرائح الاجتماعية والشعبية المحايدة من دعم الثورة، تسببا في إطالة بقاء النظام وتأخير الحسم” .

وشن شيخ مشائخ قبيلة حاشد هجوماً حاداً على شخص الرئيس صالح واصفاِ إياه ب “العميل” للولايات المتحدة،وبممارسة الابتزاز المادي والسياسي لدول الخليج والغرب، وأنه انتهج خلال سنوات حكمه الطويلة الماضية سياسات ترتكز على تجويع الشعب اليمني وامتهانه وتبديد موارده وثرواته، ما أدى إلى تلاشي الطبقة المتوسطة من المجتمع اليمني . كما اعتبر الإصابات التي لحقت بالرئيس جراء تعرضه لمحاولة اغتيال بمقره الرئاسي في الثالث من يونيو المنصرم بأنها “عقاب إلهي” على مجزرة جمعة الكرامة والمجازر الأخرى في تعز وعدد من المدن اليمنية.

واستبعد أن يطرأ تغير على مواقف الرئيس صالح في حال عودته من السعودية إلى اليمن قائلاً إن “الرئيس لن يتغير حتى ولو بُعث مجدداً من القبر”.

واعتبر الشيخ الأحمر أن “الولايات المتحدة تدرك جيداً أن تنظيم القاعدة في اليمن هو من صنيعة الرئيس صالح”، لكنها مع ذلك واصلت ولا تزال تدعم وجوده على رأس السلطة في اليمن لاعتبارات تتعلق بارتهان الرئيس اليمن لدعم وتأمين المصالح الأمريكية” . وقال زعيم قبيلة حاشد إن السفير الأمريكي بصنعاء هو من يحكم اليمن في الظروف الراهنة، معتبراً أن تقاعس نائب الرئيس الفريق عبدربه منصور هادي في نقل السلطة وممارسة الصلاحيات الكاملة للرئيس بموجب ما يخوله الدستور المعتمد، أسهم في تحويل السفير الأمريكي إلى حاكم فعلي لليمن، قائلاً إن الأخير يسير شؤون البلاد عبر استخدام هادي والعميد أحمد النجل الأكبر للرئيس صالح قائد الحرس الجمهوري، كأدوات لتنفيذ التوجيهات الصادرة من واشنطن .

وحمل الشيخ الأحمر نائب الرئيس مسؤولية قتل المدنيين في مناطق أرحب ونهم والحيمتين الداخلية والخارجية وتعز وزنجبار .

واعتبر زعيم حاشد المبادرة الخليجية لاتزال تمثل أرضية لتسوية وإنهاء الأزمة السياسية القائمة في البلاد،وجدد التزامه باستمرار وقف إطلاق النار من جانب أتباعه في منطقة الحصبة بصنعاء، كما توعد القوات الحكومية الموالية للرئيس صالح في حال استمرارها في استخدام الرصاص الحي لقتل المدنيين والمعتصمين سلمياً، قائلاً إن الرد على رصاصاتهم لن يكون إلا برصاص مماثل .

 

انشر عبر