شريط الأخبار

العربي يكشف عن تعاطف دولتين خليجيتين مع مبارك

06:46 - 14 تشرين أول / يوليو 2011

العربي يكشف عن تعاطف دولتين خليجيتين مع مبارك

فلسطين اليوم _ وكالات

كشف الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي، أن هناك تعاطفاً في بعض دول الخليج العربي مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك.

 

وأوضح العربي، خلال مقابلة مع برنامج «الحقيقة» على قناة «دريم» الفضائية المصرية، أن تعاطف دولتين خليجيتين ـــــ لم يسمّهما ـــــ يرجع «إلى مواقف مبارك معهما على حساب الشعب المصري».

 

وكانت تقارير قد أفادت بأن دولاً عربية خليجية تمارس ضغوطاً على السلطات المصرية لثنيها عن محاكمة الرئيس السابق.

من جهة أخرى، نفى العربي وجود تصريحات "إسرائيلية" تهدد الأمن القومي المصري أو القيام بعمل عسكري ضد مصر، قائلاً إن مصر لديها جيش قوي وشعب متماسك، ولديها من الوسائل التي تستطيع بها الدفاع عن نفسها، «وأنا شخصياً لا أقبل هذا الكلام، والمجتمع الدولي كذلك لا يسمح به».

 

وأضاف: «إن المادة الثامنة من اتفاقية السلام المصرية ـــــ "الإسرائيلية" تنص على إنشاء لجنة للمطالبات المالية، ومصر تستطيع من خلال هذه المادة مطالبة "إسرائيل" بتعويض وإدانة بعض الشخصيات "الإسرائيلية" كمجرمي حرب ولكن مصر لم تقم بهذا حتى الآن، وإن الفترة القصيرة التي قضاها وزيراً للخارجية المصرية لم تمكنه من استكمال هذا الملف».

 

وفي ما يتعلق بالعلاقات المصرية ــ الإيرانية، أشار العربي إلى إنه أجرى أثناء توليه وزارة الخارجية المصرية مفاوضات لإعادة العلاقات الدبلوماسية على نحو كامل بين البلدين، ولكن أُرجئ ذلك إلى ما بعد الانتخابات البرلمانية لعرض الأمر على البرلمان المصري، غير أن العربي أشار إلى تحذير شيخ الأزهر من محاولات إيران نشر الفكر الشيعي في مصر.

وعن انتخابات الرئاسة المصرية المقبلة، قال العربي إنه دافع من قبل عن المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي، وأنه كتب مقالاً لذلك، مضيفاً أن المرشح المحتمل للرئاسة عمرو موسي صديق شخصي له، ولكنه لم يقرر حتى الآن من الذي سيعطيه صوته، البرادعي أو موسى، وأنه قد يعطيه لشخص ثالث.

 

وكان العربي قد شغل منصب وزير الخارجية المصري عقب الثورة المصرية، قبل أن يتولى مهمات منصبه الجديد أميناً عاماً لجامعة الدول العربية في الثالث من تموز الجاري.

 

انشر عبر