شريط الأخبار

توتر يسود السجون بعد إعاده عزل عميد الأسرى نائل البرغوتى

03:43 - 13 حزيران / يوليو 2011

توتر يسود السجون بعد إعاده عزل عميد الأسرى نائل البرغوتى

فلسطين اليوم: غزة

أكدت وزارة الأسرى والمحررين في حكومة غزة أن توتراً يسود وساط الأسرى ومشاورات لتنفيذ خطوات تصعيدية بعد قيام إدارة سجون الاحتلال بإعادة عميد الأسرى الفلسطينيين وأقدم أسير فى العالم نائل البرغوتى الى زنازين العزل.

وأوضح رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة بان إدارة سجون الاحتلال كانت قد عزلت البرغوتى قبل أسبوعين على اثر رفضه للتفتيش العاري ، وبل وقامت وحدة درور الخاصة بالاعتداء عليه بالضرب برفقه أسير أخر فى زنازين العزل بسجن ريمون ، وبعد تهديدات من الاسرى وغضب شديد ساد السجون ،قامت الإدارة بإعادته إلى أقسام الاسرى حتى تتلاشى رده فعل الأسرى لان البرغوتى يمثل رمزيه خاصة على الاسرى واعتبروها في حينه تجاوز لكل الخطوط الحمراء ، وهددوا بتصعيد نوعى.

وأشار الأشقر الى ان الاسرى تفاجئوا أمس بقيام إدارة سجن ريمون بنقل عميد الاسرى مرة أخرى إلى زنازين العزل لاستكمال مدة العز ل الذي فرضتها سلطات الاحتلال عليه فى المرة الماضية ،وأخرجته منها بشكل طارئ لاحتجاجات الاسرى ، ورفضت الغاء العقوبة عنه والتي تتمثل في حرمانه من الأدوات الكهربائية وفرض غرامة مالية بقيمه 500  شيكل، ومنع الزيارات لمدة شهرين ومنعه من الكانتين وممارسة الرياضة.

وكشف الأشقر بان توتر شديد يسود في أوساط الاسرى في كافة السجون منذ يوم أمس الثلاثاء بعد قرار عزل عميد الاسرى، لان الاسرى يعتبرونه رمز لهم ، مشيراً إلى أن الاسرى يتشاورن في تنفيذ خطوات تصعيديه احتجاجية على الممارسات الوحشية بحقهم ، ورداً على عزل عميدهم ورمزهم نائل البرغوتى.

ودعت الوزارة إلى حملة دعم ومسانده واسعة للأسرى من قبل التنظيمات الفلسطينية وأبناء شعبنا ،والجمعيات والمؤسسات المختلفة ، حتى لا يستفرد الاحتلال بالأسرى ، فان ما شجع الاحتلال إلى مزيد من الممارسات القمعية بحقهم هو الضعف الواضح في التفاعل مع قضيتهم، والتضامن معها.

انشر عبر