شريط الأخبار

هيئة الوفاق بغزة تلتقي روحي فتوح وتبحث معه سبل تطبيق اتفاق المصالحة

01:00 - 13 تشرين أول / يوليو 2011


هيئة الوفاق بغزة تلتقي روحي فتوح وتبحث معه سبل تطبيق اتفاق المصالحة

فلسطين اليوم _ غزة

التقت هيئة الوفاق الفلسطينية مع روحي فتوح الممثل الشخصي لرئيس السلطة محمود عباس في مدينة غزة وذلك للتباحث في سبل تطبيق اتفاق المصالحة وتجاوز العقبات التي تعترض تنفيذ الاتفاق وذلك وفق استحقاقات اتفاق مايو والذي جرى توقيعه بالقاهرة .

 

وتناول الاجتماع العديد من الملفات خاصة ما يتعلق بتشكيل حكومة التوافق والخيارات المطروحة لتجاوز عقبة رئيس الوزراء ، بالإضافة إلى التباحث في صيغ تتيح تنفيذ باقي استحقاقات اتفاق المصالحة .

 

وأوضح الدكتور كمال الشرافي أن اتفاق المصالحة يحتاج إلى مرونة ومسئولية وطنية عالية لدى جميع الأطراف ، مشددا على ضرورة أن تنسجم المواقف الفلسطينية الرسمية مع المطالب الشعبية التي ترى في المصالحة خيارا استراتيجيا وسلوكا عمليا يطبق فعليا على ارض الواقع.

 

وبين الشرافي أن تأخير تنفيذ اتفاق المصالحة لا يصب في المصلحة الوطنية بل ويسهم في خلق أجواء غير صحية قد تطيح بما تم انجازه خلال الفترة الماضية.

 

من جهته لفت الدكتور عبد العزيز الشقاقي إلى ضرورة أن يستعيد الجسد الفلسطيني عافيته بعيدا عن المصالح الحزبية ، موضحا أن الاجتماع تطرق إلى قضايا تخدم أجواء التوافق وتساهم في تعزيز حالة الثقة بين الأطراف أهمها إغلاق ملف الاعتقال السياسي .

 

وأوضح الشقاقي أنه من الضروري الذهاب إلى تطبيق كافة استحقاقات ملف المصالحة سواء ما يتعلق بملف منظمة التحرير وملف المصالحة الشعبية ، منوها إلى أن تحقيق انجازات عملية في هذا الإطار سيسهم في انجاز تطبيق المصالحة وسيعمل على ترك صدى ايجابي لدى القواعد الشعبية التي تنتظر تنفيذ اتفاق المصالحة.

 

بدوره أكد الدكتور أحمد يوسف أن الاجتماع مع السيد فتوح يأتي في إطار جهود هيئة الوفاق لدفع عجلة تطبيق اتفاق المصالحة ، موضحا أن الاجتماع ساده أجواء ايجابية للتباحث في مخارج عملية من الأزمة التي تعصف باتفاق المصالحة .

 

ورأى يوسف أن تطبيق اتفاق المصالحة يستدعي من الكل الفلسطيني الخروج من دائرة الضغوط الخارجية الرافضة للتوافق والانسجام مع المصالح الفلسطينية بما يحافظ على الحالة الداخلية ويؤسس لجبهة فلسطينية موحدة قادرة على مواجهة الظروف والإحداثيات التي تمر بالقضية الفلسطينية والواقع الدولي.

 

 

انشر عبر