شريط الأخبار

تفاصيل "عميل" انخرط بأحد الفصائل بغزة وقام بتلغيم أسلحة عبر النقاط الميتة

12:35 - 13 تموز / يوليو 2011

تفاصيل "عميل" انخرط بأحد الفصائل بغزة وقام بتلغيم أسلحة عبر النقاط الميتة

 فلسطين اليوم-غزة

كشف موقع المجد الأمني النقاب عن قضية العميل المخضرم ( ر. ح ) الذي ارتبط بالعمالة لصالح المخابرات الصهيونية في العام 1989 عبر أحد الحواجز الصهيونية بعد التهديد بالاعتقال أو التعاون مع الاحتلال فما كان من العميل إلا الاستجابة لضابط المخابرات ويدعى ( دان ) الذي طلب من العميل التقرب من احد الفصائل الفلسطينية العاملة في الساحة وقدم له تسهيلات للسفر إلى الأردن للالتقاء ببعض قادة التنظيم .

وبعد حصوله على الثقة الكافية من التنظيم المذكور قاموا بإعطائه مبالغ مالية لتوصيلها إلى المجموعات العسكرية العاملة في قطاع غزة حيث أبلغ العميل ضابط المخابرات بتلك الأموال الذي طلب منه توصيلها للأشخاص المعنيين بعلم المخابرات الصهيونية.

 

وذكر المصدر الأمني أن العلاقة تطورت بعد ذلك بين العميل والفصيل الفلسطيني الذي أولاه ثقة كبيرة وطلب منه استلام أسلحة خفيفة من نقاط ميتة وتسليمها للمقاومين فقام العميل المذكور بابلاغ ضابط المخابرات الصهيوني بذلك فطلب منه ضابط المخابرات أن يبلغهم عن النقاط الميتة قبل استلامها حيث قامت المخابرات باستبدال الأسلحة بأخرى (مشركة) لتنفجر في مستخدمها مما أدى إلى استشهاد العديد من المقاومين بهذه الطريقة.

وأكد المصدر الأمني أن عملية اعتقال العميل المذكور استمرت أكثر من عام من المتابعة والرصد والاستدراج نتيجة حذر العميل وانغلاقه على نفسه وعدم احتكاكه بالآخرين إلا في أضيق الحدود, وطالب المصدر جميع من تورطوا بالعمالة لصالح الاحتلال بسرعة تسليم أنفسهم إلى أجهزة الأمن الفلسطينية لتقوم بمعالجتهم وإعادة تأهيلهم من جديد بعيداً عن خيانة شعبهم ووطنهم.

 

 

انشر عبر