شريط الأخبار

معاريف: قمة ستجمع أبو مازن ونتنياهو في واشنطن‏ في حال نجاح الاتصالات

09:10 - 10 تموز / يوليو 2011

معاريف: قمة ستجمع أبو مازن ونتنياهو في واشنطن‏ في حال نجاح الاتصالات

فلسطين اليوم-ترجمة خاصة

ذكرت صحيفة معاريف صباح اليوم الأحد, بأن الولايات المتحدة وبكل ثقلها تمارس ضغوطاً مكثفه على "إسرائيل" والسلطة الفلسطينية للعودة لطاولة المفاوضات.

وحسب معاريف فهناك اتصالات حثيثة يقوم بها المسؤولين الأمريكيين من اجل التوصل لصيغة تسمح بإعادة المفاوضات لمسارها من جديد  , والهدف جعل القيادة الفلسطينية تلغي توجهها للجمعية العمومية في سبتمبر من اجل الحصول على اعتراف بدولة  فلسطينية. 

 ولكن حتى الآن لم يظهر أي نجاح للجهود الأمريكية وان كان سيكتب لها النجاح  وذلك بعد ان ابلغ ابو مازن الامريكين بأنه سيتوجه للجمعية العمومية  مطلع سبتمبر القادم.

وتقول معاريف بأنه في حين أن الأمريكيين والأوروبيين يبذلون جهود كبيرة لإيجاد صيغة جديدة للمفاوضات  تسمح باستئنافها إلا انه لم يحدث حتى الآن شيء يذكر وعلى الرغم من ذلك فإن هناك اتصالات تجري في واشنطن  بين المندوب الأمريكي دينس روس في واشنطن  مع المحامي يتسحاك مولخو ورئيس طاقم المفاوضات الفلسطيني صائب عريقات

والجدير ذكره فقد عقد بنيامن نتنياهو يوم الجمعة اجتماع للثمانية ( 8 وزراء)  لبحث تلك الاتصالات والاعتقاد لدي إسرائيل فإن حصل تقدم بين الأطراف فسوف يسعي الامريكين لعقد مؤتمر قمة في واشنطن بحضور نتنياهو وأبو مازن .

وعلى الرغم من كل تلك الاتصالات إلا انه هناك خلافات في الرأي في "إسرائيل" حيث يقول وزير الحرب ايهود براك طوال الوقت سيحدث ( تسونامي سياسي)  ان توجه الفلسطينيين في سبتمر للأمم المتحدة في حين أن وزير الخارجية افيغدور ليبرمان يستخف بتوجه الفلسطينيين في سبتمبر  ويعتقد بان سبتمبر سيمر مرور الكرام.

 

 

انشر عبر