شريط الأخبار

"إسرائيل"تستنفر على الحدود المصرية

07:39 - 04 تموز / يوليو 2011

"إسرائيل"تستنفر على الحدود المصرية

فلسطين اليوم-وكالات

شددت السلطات "الإسرائيلية" من إجراءاتها الأمنية على الحدود مع مصر، خاصة في منطقة المثلثة التي يقع فيها معبر كرم أبو سالم، خوفا من اندلاع أي احتجاجات في المناطق الحدودية أو تسلل أي عناصر فلسطينية إلى إسرائيل لتنفيذ هجمات ضدها بسبب اعتراضاتها لـ «أسطول الحرية 2»، ومحاولات منع وصوله إلى قطاع غزة. ويأتي هذا فيما يعتزم خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس القيام بزيارة للقاهرة ولقاء وزير الخارجية المصري محمد العرابي للتباحث حول استكمال ملف المصالحة الفلسطينية.

وقال شهود عيان ومصادر أمنية، إنه تمت زيادة عدد الدوريات العسكرية الإسرائيلية بشكل ملحوظ، كما شوهدت بعض الآليات العسكرية التي تقوم بعمليات تمشيط للمنطقة. ووفقا لأقوال بعض سائقي الشاحنات بمعبر العوجة بوسط سيناء على الحدود بين مصر وإسرائيل، فإن الجانب الإسرائيلي شدد من إجراءاته الأمنية بشكل واضح.

لكن مصادر أمنية بشمال سيناء نفت لـ«الشرق الأوسط» تلقيها أي معلومات من الجانب الإسرائيلي بشأن أسباب هذا التشديد الأمني، كما نفت وجود أي تهديد مباشر لإسرائيل عبر الحدود المصرية.

على صعيد آخر، يعتزم خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس القيام بزيارة إلى القاهرة قريبا للقاء محمد العرابي وزير الخارجية المصري لتهنئته بتسلمه منصبه والتباحث حول تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية وملف المصالحة الفلسطينية. وقالت السفيرة منحة باخوم، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، إن مشعل عبر، خلال اتصال هاتفي أجراه مع العرابي أمس، عن تقديره لدور مصر في تحقيق المصالحة الفلسطينية، كما أطلع الوزير على آخر تطورات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية، موضحة أن العرابي أكد خلال الاتصال على أهمية استكمال كافة استحقاقات المصالحة الفلسطينية حتى يتسنى العمل بتركيز للحصول على الاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية، ونزع أي ذرائع لدى الطرف الإسرائيلي للتنصل من استئناف المفاوضات.

انشر عبر