شريط الأخبار

أطفال غزة يتضامنون مع أسطول الحرية 2

02:37 - 03 تشرين أول / يوليو 2011

أطفال غزة يتضامنون مع أسطول الحرية 2

فلسطين اليوم – غزة

طالب العشرات من الأطفال الفلسطينيين في غزة السلطات اليونانية والمجتمع الدولي بالسماح لأسطول الحرية بالإبحار تجاه القطاع لكسر الحصار, معتبرين ايقاف الأسطول مشاركة في الحصار.

وخاطبت الطفلة نسمة محمد العالم الحر نيابة عن الاطفال بالقول :" نقول للعالم والمجتمع الدولي والأمم المتحدة, نحن أطفال فلسطين نعيش ويلات الحصار, وقد منعنا من السفر ومن الحليب ومن اللعب, أما آن لضمائركم أن تصحوا وتنقذ طفولتنا".

وأضافت :" كل أطفال العالم يتمتعون بطفولتهم, ويسافرون مع أهلهم, ويتلقون العلاج المناسب, إلا نحن أطفال قطاع غزة, فنحن محاصرون منذ عدة سنوات".

وأهابت الطفلة التي لم يتجاوز عمرها تسع سنوات بكل أحرار العالم للوقوف بجانب أسطول الحرية الثاني الذي يهدف لكسر حصار غزة, مشيرةً إلى خوف الأطفال الفلسطينيين من منع الأسطول الجديد وحرمانهم من المعدات الطبية التي يحملها لمساعدتهم في العلاج.

من جهته أكد أنور عطا الله عضو اللجنة الحكومية لكسر الحصار أن اعتصام الاطفال يمثل رمزية كبيرة مفادها :" اسمحوا لأسطول الحرية لأننا بحاجة إليه".وعن الرسالة التي يحملها الأطفال للمجتمع الدولي قال عطا الله :" إن من حق أطفال غزة  أن يعيشوا كباقي أطفال العالم, ومن حقهم أن يلعبوا ويتمتعوا بطفولتهم ويشاهدوا العالم ويجدوا العلاج والتعليم المناسبين".

وأضاف :" الكثير من المتضامين تجمعوا وجاءوا من أجل رسم البسمة على شفاه هؤلاء الأطفال", موضحاً أن المعيق في هذه المرحلة يتمثل في التعنت الصهيوني وتواطؤ بعض الدول ورضوخ اليونان الدولة الصديقة -التي لطالما تعاطفت مع الفلسطينيين وآمنت بعدالة قضيتهم-, واتخادها قراراً مؤسفاً بمنع أسطول الحرية 2 من التحرك.

ورفع الأطفال عدد من اليافطات التي تطالب بكسر الحصار عن قطاع غزة بشكل نهائي, والسماح لأسطول الحرية بالإبحار, اضافة ليافطات تطالب المجتمع الدولي بالنظر لوضع أطفال فلسطين المحرومين من أبسط حقوقهم.

 

 

 

انشر عبر