شريط الأخبار

صحيفة: تركيا تبذل جهود حثيثة لإحداث اختراق في صفقة شاليط

02:25 - 03 تشرين أول / يوليو 2011

صحيفة: تركيا تبذل جهود حثيثة لإحداث اختراق في صفقة شاليط

فلسطين اليوم – وكالات

قالت صحيفة "إسرائيل" اليوم العبرية, الأحد, بأن التحسن في العلاقات الإسرائيلية التركية مستمر, فيما أكدت محافل رفيعة المستوى بالقدس المحتلة أن جهود حثيثة بذلت في أنقرة خلال الفترة الأخيرة, لإحداث اختراق في المفاوضات لإطلاق صراح الجندي جلعاد شاليط بوساطة تركية.

وأضافت الصحيفة :' على الرغم من أن مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يرفض التطرق إلى الاتصالات الحثيثة لتحرير شاليط، اعترف مصدر "إسرائيلي" رفيع المستوى بأنه في الأسابيع الأخيرة تحسنت العلاقات بين أنقرة وإسرائيل، وأن الاتصالات لتحرير شاليط من الأسر هي أيضا تطرح في اللقاءات وفي المحادثات بين إسرائيل وتركيا '.

وأوضحت المحافل السياسية بأن معظم الاتصالات بين الطرفين تتم سرا، ولكن رغم ذلك صدرت إلى العلن مؤخرا عدة خطوات تدل على التقارب المتجدد, فقد بعث رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مؤخرا برسالة تهنئة إلى اردوغان بعد فوزه في الانتخابات مرة أخرى، واقترح عليه إعادة العلاقات بين الطرفين إلى سابق عهدها إضافة إلى ذلك أوقفت تركيا انطلاق السفن والنشطاء من نطاقها نحو غزة، كما دار حوار بين نائب رئيس الوزراء، موشيه يعلون، وبين مدير عام وزارة الخارجية التركية، حول تطبيع العلاقات بين الجانبين.

وأشارت الصحيفة بأن التدهور في العلاقات بين "إسرائيل" وتركيا بدأ منذ عهد رئيس الوزراء السابق أيهود اولمرت، حين حاول الأتراك المساعدة في تقدم المفاوضات بين "إسرائيل" وسوريا في تلك الفترة ذكر اردوغان في خطاب علني اقتراحه للمساعدة أيضا في موضوع تحرير شاليط. غير أن الأمر لم ينسجم في حينه مع المساعي التي بذلها الوسيط الألماني ودور السلطات المصرية في الاتصالات مع حماس.

وذكرت الصحيفة بأنه في السنوات الأخيرة طرأ تدهور خطير في العلاقات بين الدولتين، وفي أثناء حملة 'الرصاص المصبوب' ( الحرب الإسرائيلية على غزة) قال اردوغان بأن "إسرائيل" ترتكب جرائم ضد الإنسانية، وكذلك في مؤتمر دافوس في ذات السنة سُجلت مواجهة حادة بين اردوغان والرئيس الصهيوني شمعون بيرس، حيث تُذكر جيدا صورة مغادرة رئيس الوزراء التركي المنصة احتجاجا على أقوال بيرس.

ولفتت بأنه بالأمس بدا بيرس مختلفا وقال :' يجب تحسين العلاقات مع تركيا في أقرب وقت ممكن, ويجب دفن الأزمة في سجل الماضي'، وأضاف رئيس الكيان شمعون بيرس، في مقابلة نشرت في موقع الانترنت التركي Turkishmy.com, مشيراً إلى أهمية العلاقات مع تركيا بالنسبة لإسرائيل عظيمة وأن إسرائيل معنية بتحسين العلاقات ويفضل ذلك في أسرع وقت ممكن '.

 

انشر عبر