شريط الأخبار

اعتصام حاشد لأهالي الأسرى في رام الله

11:53 - 03 تشرين أول / يوليو 2011

اعتصام حاشد لأهالي الأسرى في رام الله

فلسطين اليوم-رام الله (خاص)

 

على دوار المنارة وسط رام الله اجتمع المئات من أهالي الأسرى في سجون الاحتلال تضامنا مع أبنائهم الأسرى الذين بدؤوا إضرابا اليوم الأحد عن الطعام لمدة يوم واحد، احتجاجا على سياسة إسرائيل العنصرية بحقهم، سيما العزل الانفرادي وإنهاء حق التعليم، والإهمال الطبي المتعمد.

جاء هذا الاعتصام بدعوة من الهيئة العليا ونادي الأسير الفلسطيني شارك فيه وزير الأسرى و شؤون المحررين، و عدد من الفعاليات و المؤسسات الفاعلة في شؤون الأسرى.

وطالب المشاركين بتفعيل أكبر للتضامن مع أبنائهم و الالتفات لقضيتهم و العمل مع المؤسسات الدولية و الحقوقية لتدويل قضيتهم و نشر الانتهاكات بحقهم.

و دعا أهالي الأسرى الرئاسة الفلسطينية للعمل على إطلاق سراحهم و عدم إهمال قضيتهم و خاصة المرضى و المعزولين منهم.

وخلال الاعتصام أعلنت أمهات الأسرى أنهن سيبدأن اعتصام في خيمة على المنارة لجمع التواقيع لدعوة الحكومة المصرية بمبادله أبنائهم مع الجاسوس الإسرائيلي المحتجز لديها

 

من جهته أكد الناشط في مجال الأسرى ثائر أبو بكر من جنين, أن اعتصام الأسرى في رام الله وكافة أرجاء الوطن من شأنه أن يرفع معنويات الحركة الأسيرة داخل سجون الاحتلال الصهيونية كي يتمكن الأسرى من تحقيق كافة مطالبه التي يكفلها قانون الدولي.

 

وقال أبو بكر, لـ"فلسطين اليوم الإخبارية", اليوم الأحد, أنه في ظل تنظيم الاعتصامات في كافة أرجاء الوطن لن تستطيع إدارة مصلحة السجون الصهيونية أن تكسر إرادة الأسرى داخل السجون, مبيناً, أن الاعتصام هو الوقود اللازم للأسرى كي يحققوا مطالبهم وأهدافهم, من احتجاجهم على السياسة القمعية الصهيونية بحقهم.

 

وأوضح, أن الرسالة التي يحملها أهالي الأسرى المعتصمين اليوم في رام الله وجنين وغيرها من مدن الضفة هي أن الأسرى ليس وحدهم في ساحة النضال والكفاح ضد هذا المحتل الغاصب.

 


اعتصام

 

اعتصام

 


اعتصام

 


اعتصام

 


اعتصام

 

انشر عبر