شريط الأخبار

نتنياهو: تبادل الأراضي مع الفلسطينيين مجرد نكتة

09:32 - 03 تشرين أول / يوليو 2011

نتنياهو: تبادل الأراضي مع الفلسطينيين "نكتة"

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

قال مسؤول "إسرائيلي" مقرب من رئيس الحكومة "الإٍسرائيلية" إن الأخير يعارض معادلة "حدود 67 وتبادل أراض"، ويعتبر الشق الثاني "نكتة".

جاء ذلك في الوقت الذي تعمل فيه "إسرائيل" والولايات المتحدة على التوصل إلى مسار متفق عليه لتجديد المفاوضات السياسية بحيث يمكن عرضه على الاتحاد الأوروبي بشكل يسمح له بمعارضة الاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة، والضغط باتجاه العودة إلى طاولة المفاوضات.

وكتبت "يديعوت أحرونوت" في هذا السياق أن المحاولات "الإسرائيلية" الأمريكية لجسر الهوة بين بنيامين نتانياهو وباراك أوباما تصطدم بمصاعب شديدة في ظل معارضة نتانياهو القاطعة للصيغة التي عرضها أوباما بشأن كون حدود 67 أساسا للمفاوضات مع تبادل أراض.

وقال مسؤول كبير مقرب من نتانياهو، الليلة الماضية، إن الأخير لا يعارض صيغة "حدود 67 كأساس للمفاوضات" فحسب، وإنما يعارض الصيغة بمجملها.

وقال المصدر نفسه "يوجد لنتانياهو مشكلة مزدوجة؛ فهو يواجه قيودا ذاتية وقيودا سياسية".

وأضاف أن "نتانياهو يتحرك انطلاقا من رؤيته التي لم تتغير، والتي بموجبها فإن صيغة "حدود 67 وتبادل أراض بنسبة واحد إلى واحد" غير مقبولة عليه".

وقال أيضا، في أعقاب محادثات أجراها مع نتانياهو بهذا الشأن، إن "معادلة تبادل أراض هي نكتة.. لا يوجد لإسرائيل أراض لتقدمها للسلطة الفلسطينية بموجب هذه الصيغة، وهي تتعارض مع موقف رئيس الحكومة، فهو لا يعارض صياغة أوباما فحسب، وإنما الفكرة بمجملها".

وتابع أنه يوجد عدم تفاهم وعدم اتفاق بشأن الكتل الاستيطانية أيضا، وأن نتانياهو يتعامل مع الكتل الاستيطانية بطريقة تختلف عن الأمريكيين، مشيرا إلى أن نتانياهو يبحث عن معادلة تتيح لإسرائيل الاحتفاظ بأكبر عدد من المستوطنات خلف الخط الأخضر.

وأضاف ليس عبثا يستخدم نتانياهو مصطلح "الكتل الاستيطانية الكبيرة كمناطق ذات أهمية قومية إستراتيجية"، فهو يعارض فكرة الانسحاب من باقي الأراضي، ويبحث عن صيغة تبقي مستوطنات أكثر تحت السيادة الإسرائيلية.

انشر عبر