شريط الأخبار

الوحدات الخاصة تعتدي بالضرب المبرح على عميد الأسرى البرغوثي

07:50 - 29 تموز / يونيو 2011

الوحدات الخاصة تعتدي على عميد الأسرى نائل البرغوثي

فلسطين اليوم- غزة

أكدت وزارة الأسرى والمحررين بحكومة غزة اليوم الأربعاء، أن الوحدات الخاصة التابعة لمصلحة السجون الإسرائيلية اعتدت بالضرب المبرح على عميد الأسرى الفلسطينيين نائل البرغوثيلال وجوده في العزل بسجن رامون، بعد أن رفض التفتيش العاري .

وأوضح رياض الأشقر مدير الإعلام  بالوزارة بان قوة خاصة اقتحمت الزنزانة التى يعزل بها عميد الأسرى منذ يومين ، وفرضت عليه التفتيش العاري فواقف على شرط ان يتم ذلك داخل الحمام ، وبعد ان قاموا بتفتيشه ، وضعوا القيود فى يديه ، ثم طلبوا  منه ان يخلع قميصه ، فلم يستطع نظراً لان يديه مقيدات فقاموا بالاعتداء عليه بالضرب بالعصي والأقدام ، فبدء الأسير بالصراخ والتكبير ، وسانده الأسير هلال جرادات من الزنزانة المجاورة  ، فما كان من الوحدات الخاصة إلا ان جمعت الأسيرين  البرغوتى وجرادات فى زنزانة واحدة وبدأت بالاعتداء عليهم بالضرب المبرح  .

وأشار الأشقر الى انه حسب المحامى محمد الشايب الذي التقى الأسير نائل بأن إدارة السجن فرضت عليه عقوبة بعد الاعتداء بحرمانه من الزيارة لمدة 4 شهور ، وحرمانه من ممارسه الرياضة لمدة شهرين، ودفع غرامه ماليه قدرها 500 شيكل ، بالإضافة الى حرمانه من الشراء من الكنتين ، وسحبت الأدوات الكهربائية من زنزانته ومنها المروحة التي تلطف الأجواء فى هذا الجو الشديد الحرارة .

وحَّملت الوزارة سلطات الاحتلال المسئولية الكاملة عن حياة عميد الأسرى الفلسطيني الذى يستهدف بشكل شخصي من قبل الاحتلال، حيث كانت قد عزلته قبل يومين لرفضه التفتيش العاري فى ريمون ، وها هى اليوم تعتدي عليه بالضرب الشديد وبشكل عنيف .

وطالبت الوزارة بضرورة تدخل المؤسسات الحقوقية لحماية الأسرى من جرائم الاحتلال ، والتى تصاعدت بشك لملحوظ بعد تصريحات نتنياهو بتشددي ظروف الأسرى ، وسحب انجازاتهم ومنعهم من ممارسه حقوقهم المشروعة.

انشر عبر