شريط الأخبار

ثوار ليبيا يشكلون فرقة كوماندوز لاقتناص القذافي

03:50 - 29 كانون أول / يونيو 2011


ثوار ليبيا يشكلون فرقة كوماندوز لاقتناص القذافي

فلسطين اليوم: غزة

كشف الثوار الليبيون عن تكوينهم "فرقة كوماندوز" مكلّفة بتوقيف العقيد معمر القذافي في طرابلس عندما تدخلها قوات المعارضة تطبيقًا لمذكرة المحكمة الجنائية الدولية بتوقيفه وابنه سيف الإسلام وعديله عبد الله السنوسي.

وقال وزير العدل في المجلس الوطني الانتقالي محمد العلاقي في تصريحات لـ"صحيفة الحياة" نُشرت اليوم: إنّ الثوار سينفِّذون مذكرة توقيف القذافي تمهيدًاً لمحاكمته، متوقعًا صلاة الجنازة على جثة نظام القذافي خلال أسابيع.

وكان حلف شمال الأطلسي قد أكّد أن اعتقال العقيد الليبي معمر القذافي ومعاونيه، ليس من مهماته، مشيرًا إلى أن حملته الجوية على ليبيا ستستمر بوتيرة مرتفعة.

وأصدرت المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، مذكرة توقيف بحق القذافي ونجله سيف الإسلام ورئيس أجهزة الاستخبارات الليبية عبد الله السنوسى، بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وقالت المتحدثة باسم الحلف الأطلسي وأنا لانغيسكو: إنّ "مذكرة التوقيف هذه رسالة جديدة من المجموعة الدولية إلى نظام القذافي فحواها: مكانك بات في المحكمة وليس في السلطة بطرابلس"، لكن المتحدثة أضافت: "ليس من مسئولية الحلف الأطلسي تنفيذ مذكرة التوقيف هذه، بل هي مهمة السلطات المختصة"، مشيرة إلى أن مهمة الناتو تتمثّل في "حماية السكان المدنيين".

وذكَرت المحكمة الجنائية أن على الدول الأعضاء في معاهدة روما التي تأسست بموجبها المحكمة الجنائية الدولية، وعلى ليبيا نفسها، تنفيذ مذكرة التوقيف في حق القذافي وأعوانه.

وقال المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو: إن "اليوم هو وقت الاعتقالات في حق العقيد الليبي وابنه والسنوسي. وتابع: "إنها مسألة وقت... سيواجه القذافي اتهامات. لا أعتقد أننا سنضطر للانتظار طويلاً... سينتهي الأمر في غضون شهرين أو ثلاثة".

ونصح أوكامبو، في حديث مع "الحياة"، العقيد القذافي بتسليم نفسه للمحكمة لإثبات براءته، معتبرًا أن العقيد وسيف الإسلام والسنوسي "أبرياء حتى تثبت إدانتهم".

انشر عبر