شريط الأخبار

فرقة كوماندوز لاعتقال القذافي

01:50 - 29 تشرين أول / يونيو 2011

فرقة كوماندوز لاعتقال القذافي

فلسطين اليوم – وكالات

كشف الثوار الليبيون أن لديهم «فرقة كوماندوس» مكلّفة توقيف العقيد معمر القذافي في طرابلس عندما تدخلها قوات المعارضة تطبيقاً لمذكرة المحكمة الجنائية الدولية بتوقيفه وابنه سيف الإسلام وعديله عبدالله السنوسي، بتهمة التورط في جرائم ضد الإنسانية.

وقال وزير العدل في المجلس الوطني الانتقالي محمد العلاقي لصحيفة "الحياة"، إن الثوار سينفِّذون مذكرة توقيف القذافي تمهيداً لمحاكمته، متوقعاً صلاة الجنازة على "جثة" نظام القذافي (خلال أسابيع).

واتفق المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو مع رأي الثوار في خصوص قرب نهاية نظام القذافي، قائلاً إن «اليوم هو وقت الاعتقالات» في حق العقيد الليبي وابنه والسنوسي.

وتابع: «إنها مسألة وقت... سيواجه القذافي اتهامات. لا أعتقد أننا سنضطر للانتظار طويلاً... سينتهي الأمر في غضون شهرين أو ثلاثة».وحض مدعي المحكمة الجنائية الدولية الثلاثاء القريبين من الزعيم الليبي معمر القذافي على المساعدة في اعتقاله بعد مذكرة التوقيف التي صدرت بحقه بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية.

لكن النظام الليبي قال ان القرار ليس سوى "غطاء للحلف الاطلسي الذي حاول ويحاول اغتيال القذافي"، كما قال وزير العدل الليبي الجديد محمد القمودي فيما اعتبر المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل الثوار ان "العدالة تحققت".

واعتبر الحلف الاطلسي الثلاثاء ان من الضروري محاكمة الزعيم الليبي ومعاونيه، لكنه اكد ان اعتقالهم ليس من مهماته، مشيرا الى ان حملته الجوية على ليبيا ستستمر بوتيرة مرتفعة. واعلنت المحكمة الجنائية الدولية الاثنين اصدار مذكرة توقيف بحق العقيد القذافي ونجله سيف الاسلام ورئيس اجهزة الاستخبارات الليبية عبدالله السنوسي بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

ويشمل اختصاص المحكمة الجنائية الدولية ليبيا بموجب قرار مجلس الامن الصادر في 26 شباط/فبراير. واذا كانت اوروبا والولايات المتحدة قد رحبتا بصدور مذكرة التوقيف، فقد اعرب رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما عن "خيبة امله وقلقه" ازاء ذلك.

 

 

انشر عبر