شريط الأخبار

النزلي: تهديدات أسطول الحرية "2" نتاج طبيعي للصمت العالمي على جرائم الاحتلال

11:08 - 28 حزيران / يونيو 2011

النزلي: تهديدات أسطول الحرية "2" نتاج طبيعي للصمت العالمي على جرائم الاحتلال

فلسطين اليوم- غزة

استنكرت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار التهديدات الإسرائيلية بحق أسطول الحرية "2"، معتبرة أن المزاعم المتكررة والمتجددة حول طبيعة الأسطول وتشويهه صورته ومحاولة إلصاق تهمة "الإرهاب" عليه لا تنطلي على أحد.

 

واعتبر الناطق باسم اللجنة علي النزلي أن هذه التهديدات والتي ازدادت وتيرتها في الأيام الأخيرة نتيجة طبيعة للصمت الدولي والرسمي على جريمة أسطول الحرية " 1 "، وعدم اتخاذ الإجراءات القانونية والقضائية بحق دولة الاحتلال مما سيعطي الغطاء لاعتداء على الأسطول الجديد.

 

وأكد النزلي أن أسطول الحرية "2"  يعكس حالة الوعي العالمي لقضية الحصار والتطور النوعي في أساليب ووسائل كسر الحصار من أجل تسليط الأضواء على هذه القضية الإنسانية التي أصبحت قضية عالمية ومحط أنظار واهتمام كل أحرار العالم.

 

ولفت إلى أن المتضامنين بدؤوا يشكلوا جبهة عالمية وحالة ضاغطة على المستويات الرسمية في بلدانهم من أجل كسر الحصار المفروض على غزة، مثمنا دور المؤسسات الحقوقية والمجتمعية والإعلامية والبرلمانية والعديد من الشخصيات التي حازت على جوائز نوبل للسلام في دعمها لشعبنا وقضيته العادلة.

 

وأضاف "أن الاحتلال مارس كل أشكال الضغوطات على الدول التي  يشارك فيها متضامنون، وكذلك على شركات الملاحة البحرية والتأمين وعلى الإعلاميين والتهديدات المباشرة والصريحة بالاعتداء على الأسطول".

 

واعتبر النزلي هذه الضغوطات والتهديدات دليل الإفلاس الأخلاقي والمأزق الذي يعيشه الاحتلال على كل المستويات، داعيا الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان والدول التي ينطلق منها المتضامنون بضرورة توفير الحماية لهم حتى لا تتكرر مجزرة جديدة بحقهم، مؤكدا على حق الشعب الفلسطيني في ممر مائي يربط غزة بالعالم الخارجي وفق القوانين الدولية.

انشر عبر