شريط الأخبار

الفلسطينيون يطالبون الامم المتحدة بحماية اسطول الحرية "2"

02:18 - 27 تشرين أول / يونيو 2011

الفلسطينيون يطالبون الامم المتحدة بحماية اسطول الحرية "2"

فلسطين اليوم: غزة

طالب مئات المواطنين الفلسطينيين المجتمع الدولي وبخاصة بان كي مون الامين العام للامم المتحدة بالعمل الجدي من أجل حماية أسطول الحرية 2 وتأمين وصوله إلى قطاع غزة وفك الحصار بشكل تام عن قطاع غزة

جاء ذلك خلال الاعتصام الحاشد الذي نظمته شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية بمشاركة أطفال وذوي احتياجات خاصة وشباب وممثلي قطاعات واسعة من منظمات المجتمع المدني الفلسطيني قبالة مقر الأمم المتحدة للترحيب بأسطول الحرية "2" وللمطالبة بحمايته وتأمين وصوله حيث تجمع المشاركين قبالة دوار حيدر عبد الشافي ومن ثم الانطلاق إلي مقر الأمم المتحدة.

وحمل المشاركين الأعلام الفلسطينية ويافطات تندد بالحصار وتطالب بحماية أسطول الحرية ورددوا هتافات لا للحصار نعم للأسطول، "شعبي صمم شعبي قال لازم يسقط الاحتلال"، إيد بأيد ومن غزتنا تحية لأسطول الحرية، شعبي مصر على الخلاص لازم نكسر الحصار،  بدنا حماية دولية لأسطول الحرية، طال الليل وطفح الكيل يلا يا شعبي شد الحيل.

وفي كلمته أمام المشاركين طالب رئيس الهيئة الإدارية لشبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية محسن أبو رمضان بتأمين الحماية الدولية لأسطول الحرية "2" القادم لقطاع غزة وفك الحصار الجائر مرحبا بالمتضامنين القادمين من مختلف دول العالم لدعم شعبنا وفك الحصار.

وأكد أن الاعتصام أمام الأمم المتحدة يعكس صوت الشعب بكافة أشكاله أطفالا ونساء وأصحاب الاحتياجات الخاصة وذلك لرفع رسالة مضمونها المطالبة برفع الحصار، ومنع إسرائيل من عملية القرصنة وحماية الأسطول الحرية "2".

ودعا  أبو رمضان الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون بالضغط على "إسرائيل" بوقف الإجراءات والتهديدات التي تستند إلى البلطجة وعدم التزامها بحقوق الإنسان والقوانين الدولية  بحق الأسطول المتضامن الذي يحمل قيم الحرية وقيم الشعوب لتضامنه مع الشعب الفلسطيني المحتل والمحاصر وهذه التهديدات وفرض الحصار تشكل جريمة ضد الإنسانية ونرفض كل المناورات لحصار غزة أو الحرب وان الأوان أن ينتهي هذا الحصار.

وأكد أبو رمضان أن هذا الاعتصام رسالة إصرار وكفاح مسيرة الشعب الفلسطيني داعيا الأمين العام للامم المتحدة بالاعتراف بالمصالحة الوطنية وحقنا بالوحدة وتأتى هذه الوقفة التضامنية في ظل خطوات متتالية مع الضفة وغزة في مواجهة الجدار والاستيطان وسياسة تهويد القدس التي هي وحدة واحدة لمواجهة الاستيطان.

ومن ناحيته أكد منسق الحملة الفلسطينية الدولية لفك الحصار بشبكة المنظمات الأهلية امجد الشوا أن الهدف من الاعتصام  هو وقفة تضامنية لاستقبال اسطول الحرية 2" الذين يضحون في سبيل غزة المحاصرة  وحمايته ومشاركته في  فك الحصار المفروض منذ أربع سنوات الذي يعانى الآمرين من كافة النواحي الاقتصادية النفسية الاجتماعية ونحن نأخذ كافة التهديدات والتحريض ضد الصحفيين المشاركين بالأسطول بشكل جدي.

وطالب الشوا  المجتمع الدولي وبخاصة الامم المتحدة  التدخل الفوري  وان يكون له دور  جدي لدعم الأسطول باتجاه غزة المحاصرة وحمايته من القرصنة الإسرائيلية ..

وقام وفد  بتسليم رسالة موجهة الى الامين العام للامم المتحدة قتم بتسلمها السيد الكسي ماسلوف مدير مكتب ممثل الامين العام للأمم المتحدة بقطاع غزة ووعد ماسلوف بنقل الرساله إلى الأمين العام للأمم المتحدة في نيويورك

وطالبت الرسالة الأمين العام للأمم المتحدة بإعادة النظر في تصريحاته التي طالب فيها الدول بعدم تشجيع مشاركة مواطنيها في أسطول الحرية 2 مطالبين بحماية وتأمين وصول أسطول الحرية (2) ومن عليه من متضامنين ومساعدات إنسانية إلى قطاع غزة عبر البحر.

ودعت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة لتسهيل انطلاق أسطول الحرية (2) والمساهمة في حماية أسطول الحرية (2) مطالبين الأمم المتحدة العمل الجدي والإسراع في انجاز لجنة التحقيق التي قمتم بتشكيلها للتحقيق في جريمة الاحتلال بحق أسطول الحرية (1).

كما دعت الرسالة إلى التحرك من أجل رفع الحصار عن قطاع غزة بكافة أشكاله وبشكل تام أمام حركة الأفراد والبضائع وفي كلا الاتجاهين وكذلك العمل من أجل تمكين الصيادين الفلسطينيين بالصيد في بحر قطاع غزة بكل أمان وحرية وكذلك وصول المزارعين الفلسطينيين إلى أراضيهم الزراعية.

وطالبوا بالعمل من أجل حماية المدنيين الفلسطينيين والمتضامنين الدوليين من خلال وضع آليات دولية لمحاسبة دولة الاحتلال الإسرائيلي ودعم المصالحة الوطنية الفلسطينية وإلغاء شروط اللجنة الرباعية المجحفة بحق شعبنا والمساهمة في دفع عملية إعادة إعمار قطاع غزة وإعادة تأهيل البنية التحتية وبناء المساكن والمؤسسات التي دمرها الاحتلال الإسرائيلي.

وأكدت على حق الشعب الفلسطيني الكامل في الحرية والاستقلال وإنهاء الاحتلال ووقف العدوان بكافة أشكاله بما فيها الحصار.

انشر عبر