شريط الأخبار

د.الهندي يؤكد سعي حركة "الجهاد" لكسر ارداة العدو والإفراج عن الأسرى

11:25 - 27 حزيران / يونيو 2011

خلال مسيرة تضامنية .. د.الهندي يؤكد سعي حركته لكسر ارداة العدو والإفراج عن الأسرى

فلسطين اليوم - غزة

انطلقت ظهر اليوم الإثنين مسيرة تضامنية نظمتها حركة الجهاد الإسلامي لدعم وتأييد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال , شارك فيها عدد من قيادات الحركة , وعدد من قيادات الفصائل الأخرى .

 

وأوضح الدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الإسلامي أن هدف العدو الإسرائيلي تجاه الشعب الفلسطيني هو كسر إرادته سواء قبل أسر شاليط أو بعده .

 

ونوه الدكتور الهندي خلال مشاركته في المسيرة التضامنية مع الأسرى إلى عدم صحة الادعاءات الإسرائيلية التي تنص على سحب الامتيازات من الأسرى بعد فشل صفقة التبادل , مؤكداً أن الأسرى يعانون شتى ألوان العذاب حيث التفتيش العاري , والموت أثناء التعذيب , والعزل الانفرادي لسنوات , ومنه زيارة أهالي الأسرى .

 

ووجه الدكتور الهندي رسالة للأسرى أكد خلالها تصميم حركته على كسر إرادة العدو , والسعي للإفراج عن الأسرى .

 

وانتقد الدكتور الهندي الموقف العالمي من قضية الجندي شاليط قائلاً :" زعماء أوروبا والبيت الأبيض يرون أن العالم فيه إنسان واحد هو شاليط , وينظرون للأسرى الفلسطينيين "كحيوانات بشرية" متجاهلين أن الأسرى هم أصحاب حق وأصحاب أرض".

 

من جانبه أكد الشيخ أبو طارق المدلل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أن الجندي الصهيوني جلعاد شاليط لن يرى النور طالما هناك أسرى يعانون من بطش السجان ويحرمون من رؤية ذويهم.

 

ووجه الشيخ المدلل رسالة إلى العالم العربي للنظر إلى قضية الأسرى الفلسطينيين قبل نظرهم لشاليط , مؤكداً أن شاليط ما هو إلا مجرم أسر من فوق دبابة صهيونية .

 

وطالب الشيخ المدلل الفصائل الفلسطينية للإسراع لتطبيق اتفاق المصالحة , منوهاً أن وحدة وتماسك الشعب الفلسطيني هو الطريق الوحيد للضغط على الكيان الصهيوني .

 

يشار إلى أن حكومة نتنياهو بدأت بتنفيذ اجراءات انتقامية ضد الأسرى منذ عدة أسابيع بصمت ومن دون ضجيج خوفاً من تمرد جماعي.

انشر عبر