شريط الأخبار

الحكومة الليبية تتراجع عن عرضها إجراء انتخابات وتؤكد تمسكها بالقذافي

09:33 - 27 تموز / يونيو 2011

الحكومة الليبية تتراجع عن عرضها إجراء انتخابات وتؤكد تمسكها بالقذافي

فلسطين اليوم _ وكالات

أعلنت الحكومة الليبية أمس الأحد أن معمر القذافي هو الخيار التاريخي للشعب الليبي ولا يمكن تنحيته متراجعة عن تصريحات صدرت في وقت سابق عرضت إجراء انتخابات بشأن دوره في المستقبل.

وقال موسى ابراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية في بيان صدر في ساعة متأخرة مساء الاحد ان القذافي هو الرمز التاريخي لليبيا وهو فوق كل الاعمال السياسية وفوق كل الالعاب السياسية والتكتيكية.

 

وأضاف إن القذافي في هذه المرحلة الحالية وفي المستقبل هو الخيار التاريخي الذي لا يمكن استبعاده.

 

وقال البيان انه بالنسبة لليبيا حاليا وفي المستقبل الامر يعود للشعب وللقيادة لتقرير ذلك ولا يعود الأمر للجماعات المسلحة ولا لحلف شمال الأطلسي كي يقرروا ذلك.

 

ويحكم القذافي ليبيا منذ وصوله إلى السلطة في انقلاب عسكري عام 1969 وهو يواجه ضغوطا كي يتخلى عن السلطة من قبل المعارضين الذين انتفضوا ضد حكمه ومن قبل حملة جوية يشنها حلف شمال الأطلسي.

 

ولكن تصدعات بدأت تظهر داخل حلف الأطلسي أيضا مع شعور بعض دول الحلف بقلق ازاء سقوط ضحايا بين المدنيين وتكلفة الحملة وحقيقة ان القذافي لم يتزحزح عن موقفه بعد اكثر من ثلاثة اشهر من الغارات الجوية.

 

وقالت قيادة المعارضين الليبيين في معقلها بشرق البلاد في بنغازي انها على اتصال غير مباشر مع حكومة القذافي مما اثار احتمال بالتوصل لتسوية سياسية للصراع الذي ادى الى سقوط الاف القتلى.

 

وقال البيان انه لا يمكن بدء مرحلة جديدة قبل ان يوقف حلف شمال الاطلسي عدوانه على ليبيا. واضاف انه بالنسبة للجماعات المسلحة فليس لها قوة على الارض ولا تمثيل شعبي

انشر عبر