شريط الأخبار

المقاولون متمسكون بقرار مقاطعه المشاريع الحكومية بالضفة حتى تلبيه مطالبهم

07:56 - 26 حزيران / يونيو 2011

المقاولون متمسكون بقرار مقاطعه المشاريع الحكومية بالضفة حتى تلبيه مطالبهم

فلسطين اليوم-رام الله

جدد أسامة كحيل رئيس اتحاد المقاولين في فلسطين تمسك الاتحاد بمطالب الهيئة العامة في الضفه الغربية التي تقضي باستمرار المقاطعة للمشاريع الحكومية وتوسيعها لتشمل المشاريع الممولة دوليا لتصل الى مقاطعة كافة المشاريع في غضون شهر اذا لم تلبى مطالبهم المتمثلة بدفع كافة المستحقات المترتبة للمقاولين من خلال المطالب التي تم تقديمها من قبلهم لدى كافة الوزارات .

واوضح كحيل في تصريح صحفي وصل فلسطين اليوم نسخة عنه ان الهيئة العامة للاتحاد  في الضفه الغربية تصر على هذه الخطوات الاحتجاجيه التصعيديه رغم تدخلات من اجل ايجاد حلول جزئيه ومؤقته مشدده على ايجاد حل جذري جائم يتم بموجبه توقيع اتفاق بروتوكولي يحفظ وضمن الحق بالتنفيذ .

وتابع كحيل ان من اهم المطالب التزام الحكومة بدفع المستحقات حسب العقد الموقع بين المقاولين والوزارات المعنية وضبط آليات الصرف لدى وزارة المالية وفق المدد المتفق عليها تعاقديا, إضافا ألي دفع كافة التعويضات للمقاولين على الخسائر التي لحقت بهم نتيجة تأخر دفع مستحقات من فوائد للبنوك وفروق أسعار مواد والفرص الضائعة بسبب التأخر

وشدد على ضرورة مراجعة النظام المعمول به حاليا مع المقاولين وطريقة صرف مستحقاتهم والإيعاز للموظفين المختصين بإلزامية التعاون معهم بشكل مهني بعيدا عن العنجهية واستغلال الموقع, متأملاً عدم طرح أي مشروع الا بعد رصد الميزانيات اللازمة وتحويل مبلغ قيمة العطاء الى الجهات المعنية.

وأشار الى ضرورة سرعة صرف الراديات الضريبية للمقاولين ومقابل المكاتب المتفرعين في المحافظات معها بنظام موحد, إضافا الي تصويب أوضاع المقاولين الذين تضرروا لدى البنوك وسلطة النقد بسبب تأخر صرف مستحقاتهم

وتجدر الإشارة الى ان المقاولين في الضفة الغربية قاموا بمقاطعة المشاريع الحكومية بالضفة الغربية اثر الاعتصام الذي نفذه المقاولون في 18 ابريل – نيسان الماضي حيث دفعت الحكومة دفعات للمقاولين لغاية شهر مارس - اذار ، ومنذ ذلك الوقت تراكمت مبالغ مستحقة حتى تاريخ اليوم وكان هناك مطالب من الحكومة لايقاف هذه المقاطعة

انشر عبر