شريط الأخبار

لجنة الوفاق والمصالحة تحذر من انهيار المصالحة

12:53 - 25 حزيران / يونيو 2011

لجنة الوفاق والمصالحة تحذر من انهيار المصالحة

فلسطين اليوم- غزة

حذرت لجنة الوفاق والمصالحة الوطنية من مخاطر التباطؤ في تشكيل الحكومة الفلسطينية، والتلكؤ في معالجة ملف الاعتقالات والعودة إلى لغة الاستقطاب، وإلى تسميم الأجواء السياسية والشعبية، ما قد يؤدي إلى انهيار المصالحة برمتها.

 

وقال رئيس اللجنة إياد السراج، في بيان صحفي مكتوب وصل "فلسطين اليوم" نسخة منه، السبت (25-6)، "اتفاق المصالحة الذي جرى التوقيع عليه في مايو بالقاهرة وبرعاية مصرية كريمة، لم يعد ملكًا للفصائل والقوى الموقعة عليه، بل أصبح ملكا للشعب الفلسطيني كله، والرجوع عنه يعني تهديدا لمسيرة الشعب ونضاله من أجل الحرية".

 

واعتبر أن تأخير المصالحة وعدم إنهاء الانقسام يعني نسفًا لاتفاق القاهرة، وحرمانًا للشعب الفلسطيني من حقه في إعادة إنتاج وإصلاح نظامه السياسي بما يتوافق مع الإرادة الشعبية صاحبة السيادة ومصدر السلطات.

 

ومضى يقول "لقد تم التوقيع على وثيقة المصالحة، والنص الواضح على التوافق الوطني لتشكيل الحكومة الانتقالية والمرجعية القيادية لمنظمة التحرير وغيرها، وإن التراجع عن ذلك يضرب المصالحة في الصميم".

 

ودعا السراج السلطة الفلسطينية للثبات أمام الضغوط التي طالت مما طالت التسهيلات التي لم تعمر أياما على معبر رفح الحدودي، وأعادت الحصار على القطاع.

 

وقال إن "لجنة الوفاق تحذر من التمادي في الاستخفاف بالشعب الفلسطيني وقواه السياسية، وتدعو الجميع إلى تحمل مسؤولياته التاريخية تجاه الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة".

 

وطالب بالعمل على تنفيذ اتفاق المصالحة لتأكيد على وحدة الوطن بتشكيل الحكومة والإفراج عن المعتقلين، وتشكيل المرجعية القيادية لمنظمة التحرير، على طريق إنهاء الاحتلال وتحرير الأرض وإقامة الدولة المستقلة.

 

انشر عبر