شريط الأخبار

مؤسسة البحر تقرر العودة للاعتصام احتجاجا على توقف رواتبهم

11:26 - 25 حزيران / يونيو 2011

مؤسسة البحر تقرر العودة للاعتصام احتجاجا على توقف رواتبهم

فلسطين اليوم-غزة

قرر موظفو مؤسسة البحر التابعة للسلطة الفلسطينية بغزة اليوم السبت , العودة إلى الاعتصام والاحتجاج لحين تنفيذ مطالبهم وإعادة رواتبهم المقطوعة منذ 42 شهراً.

 

واستهجن الموظفين تجاهل القيادة الفلسطينية من رئيس الوزراء في رام الله سلام فياض ورئيس كتلة فتح عزام الأحمد, لإعادة رواتبهم المقطوعة والتي تعيل أكثر 113 عائلة فلسطينية بغزة, مناشدين القيادات الفلسطينية لحل مشكلتهم.

 

وقالت لجنة موظفي مؤسسة البحر, في مؤتمر صحفي اليوم امام برج شوا وحصري , منذ أربعة أشهر أقمنا اعتصام احتجاجي داخل مكتب حركة فتح ولم ننهي الاعتصام حتى وصل صوتنا للرئيس محمود عباس والذي طالب عزام الأحمد متابعة ملفهم قانونيا ولحل المشكلة ,ولكن دون جدوى.

 

وأوضحت اللجنة, إذا كانت قيادات الشعب الفلسطيني ترى أن تشكيل الحكومة ومصالح شعبنا يمكن أن تنتظر فإن حياة أطفالنا وأسرنا لا يمكن أن تنتظر أكثر من ذلك.

 

و أكدت, أن رواتب الموظفين حق مكتسب لنا ولأسرنا ويجب إعادة صرفها اعتبارا من تاريخ توقفها, مشددين, على حقهم في الاستقرار الوظيفي متمثلاً في تثبيتنا على الكادر الحكومة "ديوان الموظفين العام", اعتبارا من تاريخ تعينين كل موظف على كادر مؤسسة البحر العام.

انشر عبر