شريط الأخبار

قيادي بحماس: إنهاء ملف شاليط مرهون بإنهاء قضية الأسرى الفلسطينيين

12:35 - 25 حزيران / يونيو 2011

قيادي بحماس: إنهاء ملف شاليط مرهون بإنهاء قضية الأسرى الفلسطينيين

فلسطين اليوم- وكالات

رهن قيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إنهاء ملف الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة جلعاد شاليط بإنهاء قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون إسرائيل.

وقال خليل نوفل -في تصريح خاص لراديو "سوا" الأمريكي - "قدمت حماس سابقا عديد من المبادرات المتعلقة بقضية شاليط دون أن تجد التجاوب".

ويأمل عدد من أهالي المعتقلين الفلسطينيين أن يتم الإفراج عن أبنائهم عبر صفقة لتبادل الأسرى تقودها مصر وتتوسط فيها ألمانيا بين حماس وإسرائيل للإفراج عن شاليط، الذي أسرته فصائل فلسطينية مسلحة قبل خمس سنوات وتسعى لمبادلته بمئات السجناء الفلسطينيين.

وفيما يتعلق بإعلان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو بوقف ما سماه بـ"الامتيازات للأسرى الفلسطينيين في السجون وعدم السماح لهم بالدراسة وتهديده بإجراءات عقابية ضدهم، قال القيادي في حماس: "لا يوجد في الأساس امتيازات يمكن أن يسحبها نتنياهو من الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون إسرائيل".

وأضاف: "ما هي الامتيازات التي سيسحبها، خاصة وأن الزيارات للأهالي متوقفة منذ عدة سنوات، المعاملة سيئة جدا من قبل إدارة السجون، لذا فإنه لا يوجد جديد في تصريحات نتنياهو".

ورأي أن تصريحات نتنياهو هي تعبير عن فشل سياسته تجاه الأسرى الفلسطينيين، مشيرا إلى أن مثل هذه الأمور لا يمكن أن تؤدي إلى إطلاق شاليط.

وتسلل مسلحون فلسطينيون تقودهم حماس عبر أنفاق من غزة إلى إسرائيل لأسر شاليط المحتجز في مكان غير معلوم في غزة منذ ذلك الحين.

وكانت آخر إشارة على أن شاليط مازال حيا هو شريط فيديو كشفت عنه حماس في سبتمبر 2009 وظهر فيه شاليط شاحبا ونحيلا وناشد السعي لإطلاق سراحه.

 

 

انشر عبر