شريط الأخبار

تركيا تنفي رسمياً تقارير صهيونية للقاء بين داوود اوغلو وباراك في فرنسا

06:59 - 24 آب / يونيو 2011

تركيا تنفي رسمياً تقارير صهيونية للقاء بين داوود اوغلو وباراك في فرنسا

فلسطين اليوم – وكالات

نفت تركيا اليوم صحة تقارير صهيونية عن الاتفاق على عقد لقاء بين وزير الخارجية التركي احمد داوود اوغلو ووزير الحرب الصهيوني ايهود باراك في فرنسا.

وقال المتحدث باسم الخارجية التركي سلجوق اونال للصحافيين أن التقارير التي أوردتها وسائل إعلام عبرية عن اجتماع مرتقب بين داوود اوغلو وباراك في العاصمة الفرنسية “لا أساس لها من الصحة” ووصف هذه التقارير بأنها “مغرضة”.

وأضاف ان “نقل مثل هذه التقارير عبر وسائل إعلام تركية جاء متعمدا لخدمة أجندة صهيونية خفية” مؤكدا انه لا وجود لاجتماعات مرتبة مسبقا بين مسؤولين أتراك وإسرائيليين.

وكانت صحيفة (يديعوت احرونت) العبرية قد ذكرت أن رئيس الوزراء الصهيوني قد طلب في رسالة الى رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الترتيب للقاء بين باراك واوغلو وزعمت انه اختيرت باريس لعقد اللقاء هذا الأسبوع.

وتلقى اردوغان السبت الماضي رسالة إسرائيلية تهنئة على فوزه في الانتخابات العامة التي أجريت في ال12 من الشهر الجاري وحملت بحسب تقارير عرضا من نتنياهو بتحسين العلاقات المتدهورة بين البلدين منذ اكثر من عامين.

وتشترط تركيا لتطبيع العلاقات قيام "إسرائيل" بدفع تعويضات لذوي ضحايا وجرحى حادث الاعتداء على أسطول الحرية الذي ادى لقتل وجرح 39 شخصا معظمهم أتراك وكذلك تقديم اعتذار رسمي عن هذا الفعل وهو ما ترفضه تل أبيب

انشر عبر