شريط الأخبار

دبلوماسي: الرئيس اليمني لن يعود لبلده قريبا

06:15 - 23 حزيران / يونيو 2011

دبلوماسي: الرئيس اليمني لن يعود لبلده قريبا

فلسطين اليوم _ وكالات

قال دبلوماسي غربي اليوم الخميس إن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يعالج في السعودية من جروح أصيب بها في هجوم على قصره هذا الشهر لن يعود على الارجح إلى اليمن قريبا.

 

وتضغط الولايات المتحدة والسعودية على صالح لتسليم السلطة لنائبه بموجب مبادرة خليجية تهدف إلى إنهاء الاضطرابات الممتدة منذ عدة أشهر والتي دفعت اليمن الى شفا حرب أهلية.

 

وقال الدبلوماسي لرويترز "نعتقد ان جروحه خطيرة. لن يأتي في الايام القادمة.. لن يعود (لبلده) قريبا."

 

وتساعد الولايات المتحدة اليمن في التحقيق في الهجوم الذي قتل خلاله عدة اشخاص كما أصيب رئيس الوزراء واثنان من نوابه ورئيسا مجلسي البرلمان في الهجوم.

 

وقال الدبلوماسي لرويترز ان التحقيق الاولي أظهر ان الانفجار نتج عن شحنة من مادة تي.ان.تي زرعت في المسجد الذي كان يصلي فيه صالح داخل القصر في صنعاء في الثالث من يونيو حزيران.

 

وكان مسؤولون يمنيون قد اتهموا اتحادا قبليا معارضا بقصف القصر وهو الاتهام الذي نفاه الاتحاد.

 

وتهز احتجاجات حاشدة اليمن منذ عدة أشهر تطالب بإنهاء حكم صالح المستمر منذ 33 عاما.

 

وتدعو المبادرة الخليجية صالح إلى تسليم السلطة لنائبه عبد ربه منصور هادي وهو القائم بأعمال الرئيس حاليا كخطوة نحو تشكيل حكومة جديدة والإعداد للانتخابات.

 

وأغضب صالح دول مجلس التعاون الخليجي حين تراجع ثلاث مرات في اللحظة الأخيرة عن توقيع اتفاق بشأن التنحي.

انشر عبر