شريط الأخبار

القيادي المدلل:نتنياهو يعلم أن شعبنا لن يتنازل عن ذرة من ترابنا

01:06 - 23 حزيران / يونيو 2011

القيادي المدلل: تصريحات نتنياهو إرهاب جديد لن تثنينا من إقامة الدولة على كامل التراب الفلسطينية

فلسطين اليوم-غزة (خاص)

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل, أن تصريحات نتنياهو بالاعتراف بالدولة الفلسطينية دون عودة اللاجئين إلى أراضيهم المحتلة, إرهاب صهيوني جديد لن يثني الشعب الفلسطيني من محاولة إقامة دولتهم من النهر إلى البحر عن طريق المقاومة والجهاد.

وقال المدلل في تصريح خاص, "لـ"فلسطين اليوم الإخبارية", اليوم الخميس, أن نتنياهو وقادة الاحتلال يعلمون جيداً أن أبناء شعبنا الفلسطيني لا يمكن أن يفرطوا بذرة تراب من أرض فلسطين, موضحاً, أن الفلسطينيين قدموا على مدار قرن من الزمن التضحيات والدماء من أجل فلسطين وترابها.

 

وأشار, إلى أن حق العودة لا يمكن أن ينسى كما يعتقدون فقد زرعه الآباء والأجداد في عقول الأبناء الصغار, واليوم يحمل الصغار الحلم والأمل في العودة إلى بلادهم وأراضيهم التي هجروا منها قسراً.

 

ولفت القيادي في الجهاد, أن اللاجئين في الدول العربية المجاورة يحلمون بالعودة إلى يافا وعكا ويافا والمدن المحتلة, مؤكداً أنهم لم ينسوا هذه الأحياء والدليل على ذلك الهبات الجماهيرية الكبيرة على الحدود الشمالية من فلسطين المحتلة.

 

وفيما يتعلق بتوقيت تصريح نتنياهو تزامناً مع توجه السلطة إلى الأمم, قال القيادي المدلل, الكل يعلم أننا لا نراهن على مجلس الأمن ولا على الأمم المتحدة ولا على أمريكا التي اتخذت موقف مسبق من الاعتراف بفلسطين, في استرجاع حقوقنا وأملاكنا المغتصبة من الكيان الصهيوني.

 

وتساءل القيادي في الجهاد, عن أي دولة يبحث رئيس السلطة محمود عباس في الوقت الذي يغتصب الاحتلال الأرض ويهود القدس ويعتقل كما يشاء.

 

وأردف قائلاً نحن نراهن على أمتنا العربية والمقاومة الفلسطينية الباسلة ووحدتنا الفلسطينية فلا بد أن نجسد المصالحة على الأرض ضمن محور الجهاد والمقاومة.

 

انشر عبر