شريط الأخبار

تقرير لمنظمة المؤتمر الإسلامي يحذر من كارثة مائية في القطاع

01:24 - 22 كانون أول / يونيو 2011


تقرير لمنظمة المؤتمر الإسلامي يحذر من كارثة مائية في القطاع

فلسطين اليوم-وكالات

 

حذرت إدارة الشؤون الإنسانية التابعة لمنظمة المؤتمر الإسلامي من "كارثة مائية" في قطاع غزة. نتيجة الاعتداءات الصهيونية المتكررة على القطاع، وإنشاء محطات المعالجة فوق الخزانات العذبة للقطاع.


واستعرضت المنظمة في تقريرها الشهري الخاص بشهر آيار2011 الكارثة المائية التي يمر بها قطاع غزة حيث أوضح التقرير أن قطاع غزة يشهد تدهوراً خطيراً، بسبب تدمير البنية التحتية


ودعا التقرير إلى الاتجاه لإنشاء محطات تحليه مياه البحر لتعويض النقص الحاد في كميات المياه التي يحتاجها القطاع، كما دعا التقرير إلى وقف حفر آبار مياه جديدة تستنزف المخزون الجوفي في القطاع.


كما تناول التقرير أهم المشاريع الإنسانية المنفذة في قطاع غزة خلال شهر آيار من قبل المؤسسات الدولية والمحلية، حيث يُظهر التقرير حجم التدخل المتنامي والدور الهام الذي تلعبه تلك المؤسسات في قطاع غزة والمساهمة في عملية إعادة أعماره.


كما رصد التقرير حجم الانتهاكات الصهيونية التي تمثلت في استمرار الحصار وقتل المواطنين الأبرياء والاعتداء على الصيادين في عرض البحر عبر مصادرة القوارب وإطلاق النار المباشر عليهم.

وفي جانب حركة التضامن والقوافل المسيرة لقطاع غزة فقد رصد التقرير تنامي حركة القوافل الواصلة أو التي تستعد للوصول لقطاع غزة مما يعكس حجم التأييد العالمي لإنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة.

وواصل التقرير تسليط الضوء على معاناة الفلسطينيين فيما يتعلق بأزمة الكهرباء المتواصلة وتفاقمها في ظل أجواء فصل الصيف الحار وارتفاع درجات الحرارة.

انشر عبر