شريط الأخبار

الرشق: إصرار "عباس" على تولى فياض الحكومة سبب تأجيل اجتماع الثلاثاء

07:51 - 19 تموز / يونيو 2011

الرشق: إصرار "عباس" على تولى فياض الحكومة سبب تأجيل اجتماع الثلاثاء

فلسطين اليوم: وكالات

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عزت الرشق "إن حركة "فتح" طلبت تأجيل لقاء المصالحة، الذي كان مقررًا يوم الثلاثاء في القاهرة، بين "حماس" و"فتح" بحضور مشعل وعباس"، وأن عزام الأحمد اتصل بهم طالباً تأجيل الموعد، لأن محمود عباس مازال مصراً على تولى سلام فياض رئاسة الحكومة الفلسطينية المقبلة.

وأكد الرشق حسب وكالة "قدس برس"، أن موقف "حماس" هو مع إمضاء الموعد المقرر بلا تأجيل، وأن إعلان التأجيل جاء كخطوة منفردة من الإخوة في حركة "فتح" لم يتم الاتفاق بشأنها لا مع حركة "حماس" ولا مع الراعي المصري.

وأشار الرشق إلى أن فكرة الاجتماع بحضور مشعل وعباس هي في الأساس مقترح من حركة "فتح"، وافقت عليه "حماس" على قاعدة موقفها الواضح بعدم قبول فياض رئيسًا للوزراء. وهذا كان واضحا لوفد "فتح" وللراعي المصري. وعلى هذا الأساس تم الاتصال بخالد مشعل وبمحمود عباس وترتيب الموعد الذي كان مقررا بعد غد الثلاثاء، وأننا نأمل أن يلتئم الاجتماع قريبًا للاتفاق على الحكومة ومتابعة ملفات المصالحة، فالتأخير ليس من مصلحة أحد".

وشدد الرشق على أن اختيار رئيس الوزراء يتم بالتوافق، ولا يتم فرض خيار محدد من أي طرف، ولا يجوز حشر الشعب الفلسطينى بخيار وحيد ويتيم بينما هو غنى بالكفاءات الوطنية والمهنية القادرة على إدارة المرحلة.

 

انشر عبر