شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يستنكر اعتداء عناصر أمنية على صحفيين بنابلس

11:14 - 15 تموز / يونيو 2011

منتدى الإعلاميين يستنكر اعتداء عناصر أمنية على صحفيين بنابلس

فلسطين اليوم- غزة

دان منتدى الإعلاميين الفلسطينيين قيام عناصر من الأجهزة الأمنية بالاعتداء على عدد من الصحفيين الفلسطينيين خلال تغطيتهم للاعتصام الاحتجاجي على استمرار ظاهرة الاعتقال السياسي من قبل أهالي المعتقلين في وسط مدينة نابلس أمس الاثنين.

وأفاد عدد من الصحفيين بينهم الصحفية ابتهال منصور أن عناصر من الأمن الفلسطيني هاجمت المعتصمين وهددت الصحفيين ولاحقتهم ومنعتهم من التصوير ، قامت شرطيات نسائية بالاعتداء على الصحفية منصور ومحاولة مصادرة كاميرتها وهاتفها الخلوي وحاولوا اعتقالها ، فيما اعتقلوا صحفيين لعدة ساعات وأطلقوا سراحهم بعد مصادرة أشرطة التصوير والتوقيع على تعهد غير قانوني وتحذيرهم بعدم تغطية مثل هذه النشاطات .

واعتبر المنتدى، أن ملاحقة الصحفيين ومحاولات منعهم من التغطية وتقييد حريتهم خلال قيامهم بواجبهم الوطني وعملهم المهني يمثل انتهاكا واضحا وصارخا لحرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة التي كفلها القانون الفلسطيني والمواثيق الدولية .

كما رأى أن ما حدث امتدادا لعمليات ملاحقة الصحفيين وتقديمهم لمحاكمات عسكرية في الضفة الغربية ، ويطالب منتدى الإعلاميين حكومة رام الله بفتح تحقيق فوري في الاعتداءات ومحاسبة المسئولين عنها  ، ووضع حد لتدخلات الأجهزة الأمنية في العمل الإعلامي .

ودعا منتدى الإعلاميين الصحفيين الذين تعرضوا للاعتداء في كل المناطق إلى توجيه شكوى رسمية إلى المجلس التشريعي ووزارة الداخلية والمؤسسات الحقوقية والإعلامية .

وعبر منتدى الإعلاميين بقلق إلى تكرار الاعتداءات على الحق في الحريات الصحفية، ويؤكد على ضرورة توفير الحماية للصحفيين ووسائل الإعلام ، واتخاذ التدابير اللازمة لتمكينهم من أداء عملهم بحرية، وذلك تأكيداً على الحق في حرية التعبير والحريات الصحفية.

ويؤكد على أن الحق في حرية الرأي والتعبير مكفول بموجب القانون الأساسي الفلسطيني والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان  ، ويدعو أجهزة الأمن الفلسطينية لاحترام المعايير الدولية لحقوق الإنسان، والقانون الأساسي للسلطة الوطنية الفلسطينية، والقوانين ذات العلاقة.

 

 

انشر عبر