شريط الأخبار

فلسطينية تنافس بمنتجاتها أفخر أنواع الشكولاته العالمية

09:08 - 14 حزيران / يونيو 2011

فلسطينية تنافس بمنتجاتها أفخر أنواع الشكولاته العالمية

فلسطين اليوم- بيت لحم

تحشد الفلسطينية ماجدة سلسع كل خبرتها وفنها لتنتج الشوكولاته في معمل صغير ملحق بمتجر "سويتي" الذي تملكه في الضفة الغربية. وماجدة واحدة من عدد قليل من الفلسطينيين يصنعون الشوكولاته الفاخرة، وهي تفخر بإنتاجها المصنوع يدويا.

 

وقالت ماجدة سلسع داخل متجرها بمدينة بيت لحم "اللي بيميز انتاجنا أنه زي ما أنت شايف عندي بالمحل شوكولات طازة (طازجة). ندلل المستهلك بالنوعية اللي بدك إياها. بدك حلوة.. بدك مرة.. هذا جانب. وبعرفوا أنها دائما طازة. بعدين احنا منستعمل ليبل (تغليف) خاص أو تغليفة خاصة لكل مناسبة". ماجدة أم لخمسة أطفال وقررت تأسيس معملها متجرها عام 2009 للمساهمة في دخل الأسرة. والمتجر مقسم إلى ثلاثة أجزاء أحدها معمل إنتاج الشوكولاته والثاني للتعبئة والتغليف والثالث لاستقبال الزبائن.

 

وتنافس ماجدة سلسع بمنتجاتها المحلية المصنوعة يدويا أصناف الشوكولاته العالمية التي تباع في أنحاء الضفة الغربية. لكنها تؤكد أن منتجاتها العالية الجودة تباع بأسعار في متناول معظم الأسر.

 

وقالت "المنافسة كانت بالنسبة لنا مش سهلة خاصة أنه الأسواق فيها شوكولاته رخيصة كثير وفيها شوكولاته غالية. إحنا كمان ننزل بإنتاج وطني بنوعية سيئة ما كان عندنا استعداد يعني على الأقل يكون الإنتاج مقبول نحكي أنه صناعة وطنية لأنه السوق فيه شوكولاته وكثير رخيصة كمان. بتقدر تحكي أخذنا الأمور الوسط. لا هي غالية اللي المستهلك ما يقدر يستوعبها ولا كمان رخيصة بالمرة لأنه رخيصة بالمرة كل شئ سعره فيه."

 

وتنتج ماجدة سلسع أنواعا مختلفة من الشوكولاته تدخل في صنعها مكونات مثل الجوز والجنزبيل والتمر والزبيب. كما يتميز متجر سويتي بتقديم أنواع من الشوكولاته تنتج بالطلب للمناسبات الخاصة. وتقدم ماجدة للزبائن خدمة فريدة بتعبئة الشوكولاته مع علب عليها صور يطلبها الزبون مع رسائل خاصة للمناسبات. ومن هؤلاء الزبائن محمد عبد ربه الذي أشاد بمنتجات ماجدة سلسع وخدمة متجر "سويتي".

 

وقال عبد ربه "تعرفنا على الأخت ماجدة من خلال أنها تصنع شوكولاته وصناعة وطنية ومصنع لأول مرة يمر علينا أنه شوكولاته بتصنع قدام عينينا.. ممكن أشوفها وهي بتعبيء فيها بالإضافة أنها إمكانية وضع الصور والصورة اللي أنا بدي أشوفها وبدي إياها والكتابة اللي أنا بدي إياها بتنحط (توضع) على الشوكولاته. وهذا بالنسبة لنا كان غريب. يمكن في مناطق ثانية مش غريب بس بالنسبة لنا كان غريب."

 

ماجدة سلسع تبلغ من العمر 49 عاما وتعلمت صنع الشوكولاته في فرنسا واستعانت بمنحة فرنسية في تأسيس متجرها. ويتوقع أن يزيد الإقبال على متجر "سويتي" في الفترة المقبلة مع بدء موسم الأعراس وحفلات تخرج الطلاب في الضفة الغربية.

انشر عبر