شريط الأخبار

الزهار:طرد دحلان قرار حكيم كونه ضالع باغتيال شخصيات فلسطينية

02:30 - 13 حزيران / يونيو 2011

الزهار:طرد دحلان قرار حكيم كونه ضالع باغتيال شخصيات فلسطينية

فلسطين اليوم- الشروق القطرية

اعتبر الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحركة حماس  قرار اللجنة المركزية لحركة فتح بشأن طردها لمحمد دحلان، قرارا حكيما، متهما إياه بالضلوع في اغتيال شخصيات عديدة من كلا الحركتين فتح وحماس.

وقال الدكتور الزهار، في تصريحات لصحيفة الشروق القطرية :"أن هذا القرار يتصل بشؤون حركة فتح الداخلية، ولها الحق في اتخاذ ما تراه مناسبا من إجراءات في حق أعضائها، وأضاف المتحدث أنه كان لحركة حماس تجربة مريرة مع محمد دحلان، أيام كان مسؤول أمن الوقائي في غزة، حيث تعاون ضدّ المقاومين مع الطرف الصهيوني وتسبب في قتلهم.

وذكّر الزهار أن دحلان تحالف مع أبومازن في وقت سابق، وقاد مظاهرات ضدّ أبوعمار الراحل ياسر عرفات، كما قاد انقلابا ضدّ الحكومة الفلسطينية، فضلا عن اغتيال شخصيات بارزة في الحركتين فتح وحماس.

واعتبر الدكتور أن قرار حركة فتح مؤسس ضمنيا، لأن العضو في اللجنة المركزية أثرى ثراء فاحشا في الفترة الأخيرة، بفضل العلاقات المشبوهة مع الجانب الإسرائيلي، على حساب المصالح الفلسطينية، لذا وجب التخلص منه في الحركة.

وبشأن اقتراح فتح لسلام فياّض كرئيس للحكومة، قال الزهار إن :"هذا الشخص لم يأت بخير للشعب الفلسطيني، فهو من قاد حكومة الانشقاق الذي استمر أربع سنوات بين الحركتين بعد محاولته الانقلاب على نتائج التشريعيات في 2007، وسبق له أن تعاون أيضا مع العدو ضمن المصالح العليا للقضية الوطنية في الضفة الغربية، وعذّب قيادات من حركة حماس في السجون"، لذا فهو لا يحقق الوفاق، وينبغي العثور على شخصية وطنية لا غبار عليها.

 

انشر عبر