شريط الأخبار

أسرى غزة بـ"شطة" يتهمون المؤسسات بإهمال قضيتهم

04:44 - 12 تموز / يونيو 2011

أسرى غزة بـ"شطة" يتهمون المؤسسات بإهمال قضيتهم

فلسطين اليوم – غزة

اتهم أسرى قطاع غزة في سجن "شطة" المؤسسات الرسمية والأهلية بغياب المتابعة الحقيقية لقضيتهم، سواء من الجهات المعنية بالأسرى فلسطينيًّا، أو من جهة منظمة الصليب الأحمر الدولي.

ونقلت المحامية بثينة دقماق رئيس مؤسسة "مانديلا " خلال زيارتها للسجن أمس ولقائها مع الأسير أحمد السكني من غزة، سخط الأسرى الشديد بسبب إهمال قضايا أسرى القطاع في كافة السجون وعدم متابعة مشاكلهم وهمومهم.

وقال السكني لدقماق: "هناك تقصير في حل مشكلة ومأساة زيارات أسرى غزة من قبل وزارة الأسرى في رام الله و نادي الأسير"، مطالبًا بمتابعة مستمرة وحثيثة، سواء قانونية أو في المحافل والهيئات الدولية، "لأن أوضاعنا صعبه وقاسية ويجب أن تكون على رأس أولويات عمل الجميع وخاصة الوزارة التي تمثل كل الأسرى". 

وأضاف: "هناك تقصير كبير في برنامج زيارات المحامين بالنسبة لنا ولا يتم مقابلتنا أو طلبنا من محامي الوزارة، لذلك نطالب بكسر حاجز النفي والإهمال المستمر لنا، وإدراجنا ضمن قوائم الزيارات بشكل دائم ومستمر ككل الأسرى من محافظات الضفة، لأننا أبناء رسالة وقضية واحدة ونعيش معاناة أكثر وأشد، وبحاجة لزيارات مستمرة".

وأردف: "يوجد مشاكل كثيرة نعاني منها كأسرى قطاع غزة، وخاصة الزيارات التي تعتبر عقابًا قاسيًا وخطيرًا على كافة الصعد، لأننا نفتقر للكثير من احتياجاتنا"، وقال إن إدارة السجون تطبق قرارًا تعسفيًّا يتيح للأسرى الاتصال بالأهل مرة كل شهرين، مستدركًا بأن "ذلك غير كافٍ، والفترة قصيرة، ونحن نعيش في عزله تامة ولا نعرف أي شيء عن الأهل، وحتى الصليب الأحمر مقصر تجاهنا، يحضر لزيارة الأسرى ولم يتحدث مع أي أحد منا".

انشر عبر