شريط الأخبار

لقطات من شاطئ بحر غزة

11:08 - 11 تموز / يونيو 2011

لقطات من شاطئ بحر غزة

فلسطين اليوم-غزة

أمواج هائجة وبلون أزرق داكن" غير صافي"  وبعمق كبير على الشاطئ وكأنك قد وصلت لعمق البحر , مغاير لما تهيئه العديد من الدول لشاطئ البحر والتقليل من عمقه لمسافة معينة تساهم في استمتاع العديد من المواطنين دون أي قلقل ..

 

في أول جمعة لصيف عام 2011 وبعد إنتهاء امتحانات المدارس للعديد من المراحل وصل العشرات بل الآلاف من المواطنين لسواحل بحر غزة والتي ظهرت ممتلئة امتدادا من بحر السودانية وحتى بحر الشيخ عجلين وامتداده ليصل لوسط القطاع ..وهدف كل هؤلاء الاستمتاع وليس التنكد والمناهدة...

 

لقطات ليست بالجديدة على شاطئ بحر ولكنها منغصة وتعود بنا للوراء لكافة المناشدات للجهات المختصة لوقف العديد منها ولكن دون جدوى .

 

-   "العربات التي تجرها الدواب" "الكارات" تسير بين المواطنين دون حرج وهي تطلق فضلاتها دون إي إكتراث حتى عند سماع صراخ المواطنين وكأن أذان أصحاب العربات صماء ..روائح كريهة تنبعث من العربات وتقف لفترات طويلة وكان المواطنين قادمون لمشاهدة الدواب وليس للاستمتاع بمنظر البحر الجميل..

-   تجمع المواطنون  بحر غزة في مكان واحد ..وخلُو باقي المناطق من المواطنين مما يخنق المواطن ويفقد خصوصيته , وخاصة إذا كان وجود العديد من النساء.

-   عدم المحافظة على نظافة الشاطئ وإلقاء" حفاظات الأطفال المتخسة دون إي إكتراث , وإلقاء بقايا الطعام  في البحر ...

-       إستعراض العديد من الشباب وحركتهم المتكررة ومعاكسات للفتيات المتواجدات دون إي استحياء أو قد يكون العكس..

 

وبالرغم من العديد الايجابيات التي توجد في بحر غزة تحدياً للظروف الحصار والوضع السئ في القطاع ووجود شاطئ البحر المتنفس الوحيد في القطاع تبقى العديد من العادات السيئة لدى المواطنين والتي هي بحاجة إلي مراقبة وتحسين السلوك للمحافظة على المتنفس الوحيد , واستيعاب اكبر قدر ممكن بروح وأخلاق الدين الإسلامي .  

انشر عبر