شريط الأخبار

المجموعة الاشتراكية في مجلس الشيوخ الفرنسي تطالب بالاعتراف بدولة فلسطين

05:00 - 10 حزيران / يونيو 2011

المجموعة الاشتراكية في مجلس الشيوخ الفرنسي تطالب بالاعتراف بدولة فلسطين

فلسطين اليوم- وكالات

تقدمت المجموعة الاشتراكية في مجلس الشيوخ الفرنسي اليوم الجمعة، بطلب لإصدار قرار برلماني يطالب فرنسا بالاعتراف بدولة فلسطين في حدود 1967 مع القدس الشرقية عاصمة لها، جنبا إلى جنب مع دولة إسرائيل في سلام وأمن متبادل.

وجاء في المذكرة التي قدمتها المجموعة 'إن تطلعات الشعب في الضفة الغربية وقطاع غزة هي نفسها كما في بقية العالم العربي: وهو ما تثبته المظاهرات الشبابية'.

وأضافت' أن التقدم الذي أحرزته السلطة الفلسطينية جعل منها قادرة على إدارة دولة فاعلة، بحسب الأمم المتحدة، البنك الدولي، صندوق النقد الدولي ومنظمة التعاون الاقتصادي في أوروبا'.

وأضافت 'إن على فرنسا والاتحاد الأوروبي اللذان أيدا هذه العملية ماليا وسياسيا، أن يتخذا زمام المبادرة للمساعدة على إقامة توازن جديد في المنطقة. سيشكل بذلك حل النزاع الإسرائيلي- الفلسطيني رمزا للتهدئة واستعادة الكرامة، مما يفترض الاعتراف بالدولة الفلسطينية دون أي تأخير'.

ورأت المجموعة الاشتراكية أن' من شأن هذا الاعتراف بالإضافة إلى الأمم المتحدة في الجمعية العمومية لسنة2011، تعيين نقطة الانطلاق والهدف من التفاوض على المدى القصير لتحديد القضايا الأساسية للبحث دون مزيد من التأجيل، إنما لتكون جوهر المباحثات. لقد حان الوقت لاغتنام الفرصة التي أتاحتها الحركات الديمقراطية في الشرق الأوسط لأخذ زمام هذه المبادرة'.

واختتمت المذكرة قولها 'تدعو المجموعة الاشتراكية في مجلس الشيوخ البرلمان من خلال مشروع القرار لمعالجة هذه القضية الحاسمة لمستقبل الشعوب المطلة على البحر الأبيض المتوسط '

وثمن رئيس بعثة فلسطين في فرنسا السفير هايل الفاهوم هذه الخطوة من قبل المجموعة الاشتراكية في مجلس الشيوخ الفرنسي، واعتبر أن مثل هذه المبادرة تساهم في صياغة اعتراف رسمي فرنسي بدولة فلسطين.

انشر عبر