شريط الأخبار

قراقع يحذر من انتفاضة في السجون الإسرائيلية

12:36 - 08 حزيران / يونيو 2011

قراقع يحذر من انتفاضة في السجون الإسرائيلية

فلسطين اليوم _ رام الله

حذر وزير شؤون الأسرى والمحررين بحكومة رام الله عيسى قراقع، من انتفاضة داخل السجون الإسرائيلية.

 

وأشار في بيان صحفي صادر عنه، اليوم الأربعاء، إلى تدهور الأوضاع الصحية للأسير أكرم منصور (الوحش) الذي يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم السادس على التوالي احتجاجا على عدم تقديم العلاج له، ورفض سلطات الاحتلال الإفراج عنه على ضوء تدهور حالته الصحية وإصابته بورم في الرأس.

 

 وقال قراقع : 'إن استمرار ذلك سيؤدي إلى تصاعد الوضع في السجون وانتفاضة لإطلاق سراح الأسرى المرضى'.

 

 وحمّل قراقع إدارة السجون المسؤولية عن حياة الأسير أكرم، موضحا أن سياسة قتل بطيء تمارس بحقه، حيث تعلم إدارة السجون وأطباؤها حقيقة وضعه الصحي، وإنها تماطل في تعيين جلسة لمحكمة ثلثي المدة حيث طالبت وزارة الأسرى في التماس عاجل للإفراج عنه.

 

وكان محامي وزارة الأسرى كريم عجوة قد التقى الأسير أكرم في سجن عسقلان اليوم، واطلع على أوضاعه الصحية، حيث حمل رسالة من أكرم موجهة إلى رئيس السلطة محمود عباس وكافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية يؤكد فيها أن إضرابه مستمر احتجاجا على المعاملة اللاإنسانية للأسرى المرضى، وبعد أن وصل وضعه الصحي إلى حالة لا تطاق، مطالبا بالتحرك والعمل من أجل الإفراج عنه.

 

ومن المقرر أن تنفذ كافة السجون خطوات احتجاجية  تضامنا مع الأسير أكرم منصور، حيث وجه أسرى سجن عسقلان رسائل إلى مدير السجون الإسرائيلية طالبوا فيها بالإفراج الفوري عنه، وأن استمرار احتجازه سيؤدي إلى تصاعد الاحتجاجات في كافة السجون.

 

ويذكر أن الأسير أكرم منصور من سكان قلقيلية مواليد 1960، يعتبر ثالث أقدم الأسرى  في  السجون،  حيث اعتقل بتاريخ 2/8/1979 وحكم عليه بالسجن 35 عاما، ويعاني من عدة أمراض وورم في الرأس أدى إلى إصابته بفقدان الوعي عدة مرات.

انشر عبر