شريط الأخبار

يديعوت أحرونوت تزعم: صور لأسلحة على سفينة مرمرة

02:20 - 07 تموز / يونيو 2011

يديعوت أحرونوت تزعم: صور لأسلحة على سفينة مرمرة

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

عنونت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عددها الصادر اليوم، الثلاثاء، بما وصفته بأنه "دليل" على وجود أسلحة كانت بحوزة الناشطين على متن سفينة مرمرة، وذلك خلال في حملة أسطول الحرية الأول في نهاية أيار/ مايو من العام الماضي.

 

وكتبت على صفحتها الرئيسية إلى جانب إحدى الصور أن النائبة حنين زعبي كانت قد رأت كل شيء، وأن الصور التي تعرضها الصحيفة هي شهادة مصورة أولى لما كان ينتظر جنود البحرية الإسرائيلية قبل سنة.

 

وفي التفاصيل كتبت الصحيفة أن جنود البحرية ادعوا أنهم واجهوا أسلحة نارية على سفينة مرمرة، في حين امتنع الجيش الإسرائيلي عن نشر الصور التي تثبت ذلك، وأن الصحيفة تقوم بهذا الدور للمرة الأولى.

 

وأضافت الصحيفة أن الصور التقطت من شريط تم تصويره، وأنه ليس واضحا لماذا لم يتم تحليل ما جاء في الشريط لمدة طويلة لاستغلال ذلك في المعركة الإعلامية، بحسب الصحيفة.

 

وتدعي الصحيفة أنه يظهر في إحدى الصور ناشطان يحملان السلاح، وترجح أن أحدهما يحمل رشاشا في حين يحمل الثاني سلاحا أقصر (مسدسا)..

 

وتدعي أيضا أنه في صورة أخرى تظهر النائبة حنين زعبي، ولكن ليس إلى جانب "مسلحين". وتضيف الصحيفة أن صورة النائبة زعبي المزعومة التقطت بعد دقيقة من التقاط صورة الناشط الذي يحمل مسدسا، وقبل دقيقتين من التقاط صورة الناشط الذي يحمل رشاشا.

 

وتضيف أن واحدا على الأقل ممن كانوا يحملون السلاح أطلق النار باتجاه جنود البحرية، ما أدى إلى إصابة أحدهم برصاصة من عيار 9 ملم، وهي من نوع لا يستخدمه الجيش. بحسب الصحيفة.

 

وتكتب الصحيفة أيضا أنه على الرغم من أن الحديث عن "سلاح إعلامي من الدرجة الأولى" إلا أن الناطق بلسان الجيش لم يسمح بنشر الصور الموجودة بحوزته، مشيرة إلى أن الصور وصلت الصحيفة عن طريق جهات استخبارية غير رسمية.

 

وردا على النشر في الصحيفة قال الناطق بلسان الجيش إن جنديين قد إصيبا بالرصاص خلال عملية السيطرة على سفينة مرمرة، وأنه لا يوجد في الصو حقائق جديدة لم تكن معروفة، على حد قوله.

انشر عبر