شريط الأخبار

قيادة تجمع الشخصيات المستقلة تطالب بتطبيق اتفاق المصالحة الوطنية

09:37 - 06 تموز / يونيو 2011

قيادة تجمع الشخصيات المستقلة تطالب بتطبيق اتفاق المصالحة الوطنية

فلسطين اليوم-غزة

طالبت قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة بسرعة تطبيق اتفاق المصالحة الفلسطينية وتعزيزه على الأرض الفلسطينية ليلمسه شعبنا الذي تفاءل برؤية الأطراف الفلسطينية توقع على الاتفاق في القاهرة برعاية أشقاءنا المصريين بداية الشهر الماضي.

وأكد الدكتور مفيد الحساينة عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة أن تساؤلات الشعب الفلسطيني تدور عن موعد تحويل اتفاق المصالحة لوقع ملموس يعيشه المواطن في المحافظات الفلسطينية ويخرجه من حالة الانقسام المؤسفة التي جلبت له معاناة صعبة في شتى المجالات.

وطالب الحساينة بضرورة الإسراع في تطبيق اتفاق المصالحة وتعزيزه رحمة بالمواطن الفلسطيني وتأكيدا على الروح الايجابية من كل القوى والفصائل الوطنية والإسلامية، موضحا أن الوحدة الوطنية الفلسطينية هي المطلب الأساسي لشعبنا في ظل ممارسات الاحتلال الإسرائيلي الظالمة بحقه في كل المحافظات.

بدوره شدد الأستاذ عاهد الشوا عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة على ضرورة تهيئة الحياة الديمقراطية للشعب الفلسطيني سعيا لمعالجته من حالة الانقسام الصعبة ولدفع عجلة الوحدة الوطنية الشعبية في المجتمع الفلسطيني، مؤكدا على ضرورة أن يكون العمل الوحدوي الجاد هو عنوان المرحلة القادمة.

وقال الشوا "الانقسام الفلسطيني سيترك حملا ثقيلا في نفوس أبناء شعبنا لن يزيله سوى مرحلة الوحدة القادمة"، مضيفا "ارتفاع مؤشر التفاؤل بين المواطنين ينبع من معاناتهم السابقة واحتياجهم الشديد لتغيير واقعهم نحو الأفضل"

من جهته أكد الأستاذ سليم أبو زيد عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة أن الإسراع في تنفيذ بنود اتفاق المصالحة يمثل حاجة ملحة لكل الفلسطينيين في الوطن والشتات، مبينا أن المرحلة القادمة تتطلب بناء المؤسسات الوطنية بجهد أبناء شعبنا المخلص والوفي تجاه قضيته.

وأضاف أبو زيد " نحن نلمس تجاوبا كبيرا من فئات المواطنين التي نجتمع معها للمشاركة في إنجاح المصالحة، بل وتسعى لأن تكون جزءا منها" مبينا أن المؤسسات القوية هي من تنتج المواطن القوي ومؤكدا أن مرحلة الوحدة الوطنية تحتاج لقوة المواطن الفلسطيني وقوة المؤسسة الفلسطينية.

 

 

انشر عبر