شريط الأخبار

ما هو جديد صفقة "شاليط"؟

07:37 - 06 تموز / يونيو 2011

ما هو جديد صفقة "شاليط"؟

فلسطين اليوم-الحياة اللندنية

في تطور لافت في مفاوضات صفقة تبادل الأسرى مع اسرائيل، وصل نائب رئيس المكتب السياسي لحركة «حماس» موسى أبو مرزوق إلى القاهرة أول من أمس. وعلمت صحيفة «الحياة» اللندنية أن الزيارة تتناول إجراء محادثات مع الجانب المصري حول قضايا ثنائية، وأيضاً تفعيل ملف صفقة تبادل الأسرى بين حركة «حماس» وإسرائيل، وتشغيل معبر رفح.

والتقى أبو مرزوق أمس مساعدي رئيس الاستخبارات المصري، وأكد مسؤول أن «حماس» تتمسك بمصر كراعية لملف تبادل الأسرى، مشيراً إلى أن أطرافاً دولية، منها فرنسا وتركيا، أبدت الاستعداد للتدخل والمساعدة في إنجاز هذا الملف، لكن «حماس» تتمسك بالدور المصري كراعٍ أساسي لإنجاز هذا الملف، مستبعداً إمكان عودة الوسيط الألماني للتدخل، خصوصاً بعد فشله بسبب انحيازه للجانب الإسرائيلي. يذكر أن مصر كانت المبادرة لرعاية صفقة التبادل منذ أن أسر الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت في غزة، ووضعت أسساً محددة لعملية التبادل يتم وفقها الإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية في مقابل إطلاق شاليت.

 

من جانب آخر، علمت «الحياة» أن أبو مرزوق التقى القيادي البارز في «كتائب عز الدين القسام»، الجناح العسكري لـ «حماس» أحمد الجعبري الذي حضر محادثات أبو مرزوق والجانب المصري أمس، علماً ان زيارة الجعبري للقاهرة تزامنت مع زيارة المبعوث الإسرائيلي عاموس غلعاد. وكان واضحاً أن «حماس» أعادت صوغ لجنة المفاوضات بحيث تم استبعاد القيادي البارز في الحركة محمود الزهار بعد تصريحاته الأخيرة التي استهدفت رئيس المكتب السياسي خالد مشعل، على رغم أن عضو المكتب السياسي عزت الرشق قال لـ «الحياة» في تصريحات سابقة ان لا علاقة بين زيارة أبو مرزوق لمصر وصفقة التبادل، مؤكداً أنه لا جديد في ملف الصفقة.

 

 

 

انشر عبر