شريط الأخبار

مصر تطالب "إسرائيل" بتغيير سياستها بما يعطي دفعة لتحقيق السلام

09:40 - 05 حزيران / يونيو 2011

مصر تطالب "إسرائيل" بتغيير سياستها بما يعطي دفعة لتحقيق السلام

فلسطين اليوم _ وكالات

بحث رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور عصام شرف، اليوم الأحد، تطورات عملية السلام والتغيرات التي تشهدها مصر بعد الثورة وتأثيرها على المنطقة والعالم، مع وفد من الكونجرس الأميركي، بحضور السفيرة الأميركية بالقاهرة مارجريت سكوبي، ووزيرة التعاون الدولي والتخطيط في مصر فايزة أبو النجا.

 

وجرى خلال اللقاء، الذي عقد بمقر مجلس الوزراء في العاصمة المصرية القاهرة، استعراض تطورات القضية الفلسطينية وجهود إحلال السلام في المنطقة.

 

وشدد الدكتور شرف على ضرورة تغيير "إسرائيل" لسياستها، مؤكداً أن الدولة الوحيدة التي يمكن أن تمارس ضغطاً على "إسرائيل" هي الولايات المتحدة الأميركية، من أجل تحقيق السلام في المنطقة التي تشهد تغيراً كبيرا.

 

وأكد خلال اللقاء التزام مصر بكل الاتفاقيات الدولية، وأن القاهرة تعمل على تحقيق سلام عادل ودائم وصولا إلى حل الدولتين.

 

وأشار إلى أن الاستمرار في المفاوضات في ظل الوضع الراهن لن يؤدي إلى حل، وأن المطلوب هو التركيز على المشكلات الحقيقة، مضيفا: وهو ما يمكن أن يتحقق عبر مؤتمر دولي يستهدف الوصول إلى سلام دائم وحقيقي.

 

وقدم شرف شرحا عن الجهود التي بذلهتها بلاده لتحقيق المصالحة الفلسطينية، لافتاً إلى أن المصالحة تعد خطوة مهمة يمكن أن تساعد في عملية السلام.

 

بدورهم قال أعضاء وفد الكونجرس الأميركي: إن ما يحدث فى مصر شيء مهم بعد الثورة السلمية التى أبهرت العالم، مؤكدين أنه يتم تدريس الثورة المصرية فى المدارس والجامعات الأميركية، مطالبين مصر بأن تستفيد من هذه المكانة الدولية لتحقيق سلام حقيقي في المنطقة.

انشر عبر