شريط الأخبار

الأحمد: لا علاقة لحركة فتح بالاعتقالات السياسية في الضفة

06:07 - 05 حزيران / يونيو 2011

الأحمد: لا علاقة لحركة فتح بالاعتقالات السياسية في الضفة

فلسطين اليوم _ وكالات

نفى عزام الأحمد رئيس كتلة حركة فتح بالمجلس التشريعي الفلسطيني، أن يكون لحركة فتح آية علاقة بالاعتقال السياسي الذي يمارس في الضفة الغربية المحتلة.

 

وقال الأحمد خلال تسلمه التقرير السنوي لعام 2010 الذي تصدره الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان في فلسطين ـ إنه تم الاتفاق في القاهرة على إنهاء ملف المعتقلين السياسيين بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس.

 

وأكد أن السلطة باشرت بالإفراج عن 41 معتقلا بتاريخ 27 أبريل الماضي وجرى بعدها إطلاق سراح عدد آخر.. وقال إن عدد المعتقلين الذين تطالب حماس بالإفراج عنهم لم يتجاوز 122 معتقلا تم الإفراج عن عدد كبير منهم.

 

وشدد الأحمد على ما قاله رئيس السلطة محمود عباس إن "كل من يخالف القانون سيتم اعتقاله.. ولا يعني هذا التهاون مع تطبيق القانون واحترام حقوق المواطنين وأمنهم".

 

وتضمن التقرير عددا من الانتهاكات التي مورست خارج نطاق القانون الفلسطيني منها: الاعتقالات السياسية والتعذيب في السجون وتنفيذ حكم الإعدام بحق عدد من المواطنين.

 

ويعد ملف المعتقلين السياسيين في الضفة المحتلة من الملفات الحساسة في إطار المصالحة الفلسطينية ولا تكف حركة حماس عن مطالبتها بإغلاق هذا الملف لضمان إنجاح اتفاق المصالحة.

 

انشر عبر