شريط الأخبار

نجاد : لن ينعم الشرق الأوسط بالاستقرار طالما ظلت فلسطين محتلة

01:22 - 04 حزيران / يونيو 2011

نجاد : لن ينعم الشرق الأوسط بالاستقرار طالما ظلت فلسطين محتلة

فلسطين اليوم _ ترجمة خاصة

أكد الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد في كلمة ألقاها بمناسبة الذكري 22 لرحيل الإمام الخميني  مساء أمس الجمعة  انه وبفضل من الله سبحانه وتعالي قد وصلت جبهة الاستكبار إلي نهايتها , وان الحكومة الأمريكية التي تقف على رأس الاستكبار في طريقها إلي الزوال وستسقط قريبا.

 

وأشار احمدي نجاد إلي أن جميع مخططات الاستكبار العالمي باءت بالفشل وذلك بفضل مقاومة الشعب الإيراني وبحكمة قائد الثورة الإسلامية , إلا انه حذر من أن سياسة الاستكبار مازالت قائمة.

وأشار إلي أن المستعمرين ظهروا مرة أخري ولكن بثوب جديد من اجل إنقاذ الاقتصاد الأمريكي المنهار والكيان الصهيوني.

وأوضح أن على جميع الشعوب ان تكون حذرة وان تعلم ان مناهضة الاستكبار هي مناهضة الهيمنة الامريكية والكيان الصهويني , وقال , ان منطقة الشرق الاوسط لن تستقر مادام شبر واحد من تراب فلسطين تحت الاحتلال الصهيوني.

ودعا الرئيس احمدي نجاد الشعوب إلي أن تواصل نضالها حتى القضاء على أمريكا والكيان الصهيوني.

 

وفي جانب آخر أشار احمدي نجاد إلى أن كل مكان في العالم يوجد في نظام استكباري توجد هناك دكتاتورية , حيث لا يستطيع الناس أن يعبروا عن أرائهم حول القضايا المختلفة ومنها قضية المحرقة حيث لا يسمحون بإبداء أي رأي حتى أنهم يسجنون كل من يتجرأ التفوه بكلمة حول هذا الموضوع.

انشر عبر